اليمن | تحالف حقوقي يطالب الحوثيون لإطلاق سراح الصحافيين

اليمن | تحالف حقوقي يطالب الحوثيون لإطلاق سراح الصحافيين
اليمن | تحالف حقوقي يطالب الحوثيون لإطلاق سراح الصحافيين

دعا التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان (رصد)، ميليشيا الحوثي إلى إطلاق سراح الصحافيين المعتقلين وإلغاء أحكام الإعدام التي أصدرتها ما تسمى بالمحكمة الجزائية المتخصصة فاقدة الأهلية والولاية، بحق أربع صحافيين منهم، بناء على اتهامات ملفقة.

جاء ذلك في بيان أصدره تحالف رصد بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة (3 مايو)، مشيرا إلى أن تقبع في المرتبة 168 على مستوى العالم حسب التصنيف العالمي لحرية الصحافة، منذ انقلاب ميليشيا الحوثي على الدولة في سبتمبر 2014، بسبب تدهور حرية الصحافة والعمل الاعلامي في اليمن، والمخاطر التي يواجهها الصحافيون اليمنيون.

وأكد البيان، أن ميليشيا الحوثي عمدت فور استيلاءها على السلطة إلى اقتحام العديد من مكاتب الصحف ووسائل الإعلام وقامت بإغلاقها ونهبها والاستيلاء عليها وفصل العديد من الصحافيين، كما استخدمت العديد منهم كدروع بشرية في أماكن ذات استخدامات عسكرية مما نجم عنه استشهاد عدد منهم.

وأوضح تحالف رصد أن لا زالت تحتجز وتخفي العديد من الصحافيين وموظفي عدد من وسائل الاعلام وغيرهم من المدافعين عن حقوق الانسان في السجون حتى اللحظة.

وأضاف "كما شنت ميليشيات الحوثي حملات تشويه ضد الصحافيين المعارضين لسياساتها أو من يرفضون التعاون معها، وأصدرت قوائم سوداء بحق الصحافيين الذين تمكنوا من مغادرة المحافظات التي تسيطر عليها".

وطالب التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان ميليشيا الحوثي بإطلاق سراح جميع الصحافيين المعتقلين وذويهم واسقاط جميع التهم المنسوبة اليهم دون قيد أو شرط، والكف عن ملاحقة جميع الصحافيين والاعلاميين، والامتناع عن شن حملات تحريض وكراهية ضدهم.

كما دعا المجتمع الدولي والمنظمات الدولية وعلى رأسها مكتب مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص الى اليمن الى التدخل العاجل والضغط على ميليشيا الحوثي للإفراج عن جميع الصحافيين المعتقلين ووقف الاعتداءات والمضايقات المتكررة بحق الصحافيين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى