السعودية | مطالب باحتواء نشطاء "السوشيال ميديا" في السعودية

اختتمت الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة، الأربعاء، فعالية "فوانيس" السنوية، التي جاءت هذا العام "رقمية" لظروف ، وحيا رئيس مجلس إدارة الداعمين وكل من ساهم في إنجاح الفعالية، التي كسرت حاجز العزل بالتواصل الافتراضي، وأكدت جاهزية وريادة في العالم الرقمي.

ودعا مختصون ومشاهير في السوشيال ميديا وصناعة المحتوى إلى ضرورة الاستفادة من الخامات الشبابية التي تعج بها وسائل التواصل الاجتماعي، باحتوائهم علمياً وتدريبهم عمليا ليتحولوا إلى سواعد تفيد في توجهات الثقافة والإعلام والترفيه والسياحة على مستوى المملكة.

كما بحث ضيوف ديوانية "فوانيس رقمية" وضع الأفراد الصحي خلال الأوضاع التي فرضتها جائحة كورونا على المجتمعات، كذلك أبرز التحديات الإعلامية التي تواجه العاملين في الحقل الاعلامي، وتناولت جلسات أخرى تأثير ديكور المنزل على الصحة النفسية، ومدى تأثير فترة العزل المجتمعي بسبب كورونا المستجد، وأهمية استغلال التقنية في ذلك.

من جانبه أكد خبير التسويق الرقمي المهندس هاني رجب، أن العديد من الفرص خرجت من وسط هذه الأزمة، وقد مكنت الأزمة من الوصول إلى شرائح أكير في المجتمع، وأصبح سهلا تقديم المهارات على المستوى الرقمي أو المشاريع الرقمية، وخاصة أن المملكة تقف على درجة متقدمة في البنية التحتية الرقمية المتقدمة والشبكات.

وقال: "ينبغي استغلال هذا الوقت في تنمية القدرات، والاستفادة من الكم الكبير والغزير من المحتوى التعليمي الهادف، والتوافق مع التطور الرقمي في المملكة يفتح أبوابا كثيرة أمام رواد الأعمال للتطور والتوسع ودعم الريادة التقنية".

صقل المواهب

فيما رأى مقدم البرامج التلفزيونية المهندس ياسر السقاف، أن صقل المواهب من الأشياء المهمة، فمع كل المشاهير وصناع المحتوى، يمكن دائما تعليم الشباب على ابتكار مهارات جديدة، وأن يصبحوا صناع محتوى متميزين.

وأشار إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي "السوشيال ميديا" تعج بكم هائل من المواهب السعودية التي نحتاج أن توظف بالشكل الصحيح والمفيد على كافة الأصعدة، ثم توجيههم نحو الثقافة والترفيه وبقية القطاعات المفيدة التي تتجه نحوها المملكة بقوة، وتابع "فبعد الأزمة إذا فتحت الأبواب لهؤلاء الشباب بصقلهم وتمكينهم سيستطيعون تقديم المفيد للناس في مختلف الفنون.

التحول الرقمي

من ناحيته، قال المهتم بالتقنية فيصل السيف، إن دعم ودفع المجتمع لتبني التقنية التحول الرقمي من قبل قياداتنا هي من أبرز سمات المرحلة الحالية، حتى من قبل الأزمة، وهذا ما ساعدنا على الصمود خلال الأزمة ومتابعة الأعمال بكفاءة رقمية عالية، مبينا أن الأزمة أظهرت عددا من المضامين والموضوعات الإعلامية الهادفة.

ودعا الإعلامي سعود الخلف، وزارة الإعلام والفضائيات الكبرى إلى أن تأخذ بأيدي السوشيال ميديا، الذين يثبتون تميزا في مجالات محددة، وتقديم العون لهم حتى يلموا بمدخلات العمل الإعلامي ومنافذه ومحاذيره، بل ويمكن أن يستفاد من مواهبهم أيضا اذا كان يمكنهم أن يقدموا عطاءً مميزاً، وبذا يمكن صناعة جيل جديد ورائع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى