مصر | السيسي يتصل بالبرهان.. ومشاورات حول قضايا إقليمية

أجري الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بعد ظهر اليوم الجمعة اتصالا هاتفيا مع الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني.

وتناول الاتصال التباحث وتبادل وجهات النظر بشأن موضوعات التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين، وكذلك التشاور بشأن بعض القضايا الإقليمية.

ويأتي الإتصال بعد ساعات من إعلان استعدادها للعودة للمشاركة في مفاوضات سد النهضة.

وقالت الخارجية المصرية إنه على ضوء نتائج الاجتماع الذي عُقد الخميس بين رئيس الوزراء السوداني د.عبدالله حمدوك، ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، والذي تم خلاله الاتفاق على عودة الأطراف الثلاثة لطاولة المفاوضات، لتكملة الجزء اليسير المتبقي من اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، حسبما تم في مسارات التفاوض خلال الشهور الاخيرة، فإن مصر مستعدة للانخراط في العملية التفاوضية والمشاركة في الاجتماع.

وأكدت الخارجية المصرية على أهمية أن يكون الإجتماع جاداً وبنّاءً وأن يُسهم في التوصل إلى اتفاق عادل ومتوازن وشامل يحفظ مصالح مصر المائية وبنفس القدر يراعي مصالح إثيوبيا والسودان.

عبدالله حمدوك

وكانت وكالة السودان للأنباء قد ذكرت أن رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك عقد الخميس اجتماعا افتراضيا مع رئيس الوزراء الإثيوبي بمشاركة وزراء الخارجية والري ومديري مخابرات البلدين.

وقالت إن الاجتماع جاء في إطار الجهود التي يبذلها السودان للتواصل مع مصر وإثيوبيا بهدف استئناف مفاوضات سد النهضة.

وأكد الطرفان خلال الاجتماع على أهمية عودة الأطراف الثلاثة لطاولة المفاوضات لتكملة الجزء اليسير المتبقي من اتفاقات ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي حسبما تم في واشنطن.

ونقلت الوكالة عن حمدوك إعرابه عن استعداد السودان للتواصل المستمر مع الدولتين للوصول لإتفاق يضمن التوافق الكامل بين الأطراف الثلاثة.

من جانبه أكد رئيس الوزراء الإثيوبي استعداد بلاده للتعاون مع مصر والسودان للوصول لاتفاق نهائي يراعي مصالح الدول الثلاث وشعوب المنطقة.

واتفق الجانبان على تكليف وزراء المياه في الدول الثلاث للبدء في ترتيبات العودة للتفاوض بأسرع ما يمكن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى