أخبار عاجلة
الوزير الدرزي الثالث سيكون مستقلاً -
بعد خروجه من السجن.. سعد لمجرد يعاود نشاطه -
ريفربلايت يهزم بوكا جونيورز في نهائي الليبرتادوريس -

دليل مواقع الفيصل

مجوهرات ديان

شات لبنان

موسم الاندماج.. إعلان منطقة تجارة حرة بأفريقيا

وقعت 44 دولة أفريقية الأربعاء على اتفاقية تنص على إقامة منطقة تبادل حر، وهو ما يعتبر عاملا حيويا للتنمية الاقتصادية في القارة عبر زيادة التجارة بين دولها.


ويتوقع أن تسهم الاتفاقية في رفع نسبة التبادل التجاري بين الدول الأفريقية إلى 52%، وتعزيز الصادرات الزراعية والصناعية، وتوفير آلاف الفرص الاستثمارية وملايين الوظائف.

وجاء التوقيع على الاتفاقية خلال قمة استثنائية عقدت الأربعاء في كيغالي عاصمة رواندا، ويرجح أن تكون هذه المنطقة الحرة هي الأكبر في العالم انطلاقا من عدد الدول الأعضاء فيها.

واعتبر رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي أن القمة تشكل "مرحلة جديدة في مسيرتنا نحو مزيد من الاندماج والوحدة". وأضاف أن العالم يتغيّر بسرعة كبيرة والمنافسة الدولية شديدة ولا تترك مكانا للضعفاء.

ومن بين للدول الموقّعة جنوب أفريقيا والمغرب ومصر وكينيا والجزائر، ومن المتوقع أن تدخل الاتفاقية حيز التنفيذ خلال 180 يوما بعد أن تصادق عليها الدول الموقعة على مستوى وطني.

وقد امتنعت نيجيريا عن التوقيع، وهي إحدى القوى الاقتصادية الرئيسية في أفريقيا، وبررت ذلك بالخوف من التداعيات السلبية للاتفاقية على الاقتصاد الوطني.

وكذلك لم توقع الاتفاقية بنين وناميبيا وبوروندي وإريتريا وسيراليون.

قادة أفريقيا يسعون للنهوض بالتجارة البنية لتجاوز المشكلات الاقتصادية بالقارة (الجزيرة)

قمة أخرى
لكن مفوض الاتحاد الأفريقي لشؤون التجارة والصناعة ألبير موشانغا عبر عن أمله في أن توقع الدول المتحفظة خلال قمة أخرى ستعقد في موريتانيا في يوليو/تموز المقبل.

ويتيح اتفاق التبادل الحر إلغاءً تدريجيا للرسوم الجمركية بين الدول الأعضاء، مما يسهل التجارة داخل القارة ويسمح للدول بالتحرر من نظام اقتصادي محوره استغلال المواد الأولية.

وإذا ما وقع أعضاء الاتحاد الأفريقي الـ55 على الاتفاقية فإنها ستتيح الوصول إلى سوق تضم 1.2 مليار شخص ويبلغ إجمالي ناتجها المحلي المتراكم أكثر من 2500 مليار دولار.

ويعتبر المدافعون عن الاتفاقية أنها ستساعد في تنويع الاقتصادات الأفريقية والتركيز على الصناعة مع تعزيز موقع القارة في التفاوض بشأن اتفاقات تجارية أفضل مع الخارج. 

لكن المعارضين للاتفاقية يقولون إن سوء نوعية البنى التحتية في مجال النقل وانعدام التكامل بين الاقتصادات الأفريقية يحولان دون تطوير التجارة بين هذه الدول.

في سياق متصل، وقعت 27 دولة أفريقية الأربعاء اتفاقا يسهل التنقل الحر للأفراد في القارة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى معلومات أساسية عن شبه جزيرة القرم

هل سيتم تشكيل الحكومة قبل نهاية السنة؟

الإستفتاءات السابقة

لينكات سيو