«الآثار» توافق على توثيق وترميم قرية شالي الأثرية بواحة سيوة

«الآثار» توافق على توثيق وترميم قرية شالي الأثرية بواحة سيوة
«الآثار» توافق على توثيق وترميم قرية شالي الأثرية بواحة سيوة

قال مدير قطاع الآثار الإسلامية واليهودية والقبطية بالإسكندرية والساحل الشمالي، محمد متولي، إن وزارة الآثار، وافقت على تنفيذ مشروع توثيق قلعة شالي الأثرية بواحة سيوة، والتي تعود إلى عام 600 هجريا، وتعد موقعا فريدا على مستوى .

وأكد مدير قطاع الآثار الإسلامية واليهودية والقبطية بالإسكندرية، في تصريح له، الجمعة، أهمية القرية من الناحية الأثرية فهي تعد موقعا فريدا ومتميزا على المستوى الإقليمي بل والعالمي.

وأوضح أن القرية تضم مباني أثرية ترجع إلى ذات التوقيت منذ عام 600 هجريا، واستخدم في بنائها المواد الطبيعية وبعضها غير مسكون والآخر يقطنه أهالي القرية، مشيرا إلى أنه عقب الانتهاء من أعمال التوثيق ستبدأ عملية الترميم للقرية ومنازلها الأثرية.

ونوه بأنه قد تم الانتهاء من أعمال ترميم مسجد الأثريين بالقرية يعودان إلى نفس التوقيت وهما مسجد تطندي والعتيق.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى