افتتاح فعاليات القمة الـ5 لرؤساء برلمانات الاتحاد من أجل المتوسط بمقر «النواب»

افتتاح فعاليات القمة الـ5 لرؤساء برلمانات الاتحاد من أجل المتوسط بمقر «النواب»
افتتاح فعاليات القمة الـ5 لرؤساء برلمانات الاتحاد من أجل المتوسط بمقر «النواب»

شدد الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، على أهمية التعاون والتنسيق بين دول البحر المتوسط، بهدف مواجهة الأخطار والتهديدات وعلى رأسها الإرهاب، والسعي لصياغة رؤى مشتركة لإرساء السلام والاستقرار في المنطقة، خاصة فيما يتعلق بإقامة دولة فلسطينية على حدود عام 1967 وعاصمتها الشرقية.

جاء ذلك خلال افتتاح فعاليات القمة الخامسة لرؤساء البرلمانات للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط برئاسة الدكتور علي عبد العال، في مقر مجلس النواب، اليوم السبت، بحضور رؤساء برلمانات دول الاتحاد، والتي تستمر أعمالها لمدة يومين.

وقال «عبد العال»، إن الموضوع الرئيس لهذا المؤتمر هو البحث عن سبل مكافحة الإرهاب والتطرف في منطقة الأورومتوسطي، مضيفا أن التهديد الإرهابي أصبح ظاهرة شديدة الخطورة على أمن واستقرار البلدان جميعا.

وأعرب رئيس «النواب»، عن تطلعه إلى أن يكون للجمعية البرلمانية بصمتها الواضحة في تطوير آلية التعاون بين دول المنطقة من أجل مكافحة الإرهاب والقضاء على تداعياته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى