رئيس الوزراء يشيد بجودة منتجات معرض الحرف اليدوية

رئيس الوزراء يشيد بجودة منتجات معرض الحرف اليدوية
رئيس الوزراء يشيد بجودة منتجات معرض الحرف اليدوية

قال المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، إن معرض الحرف اليدوية هذا العام متميز جدا ومتنوع من حيث المنتجات، ويلاحظ أن جودة المنتج عالية جدا وتصميماته مختلفة من مناطق مصرية متفرقة في سيوة وسيناء وأسوان، معربا عن توقعه أن تكون المعارض القادمة أفضل وعلى مستوى عال من الجودة.

وأضاف رئيس الوزراء، في مؤتمر صحفي على هامش افتتاح "معرض الحرف اليدوية" الذي تنظمه وزارة التضامن، أن هناك رغبة لإقامة معارض دائمة للحرف اليدوية وهذه المنتجات والاهتمام بالمنتج المصري وتطويره بما يعكس جودة الحرف اليدوية المصرية وتسويقها بشكل جيد كونها تمثل التراث المصري العريق، مشيدا بالدور الذي قامت به الوزارة في التحضير للمعرض هذا العام وضرورة الإعلام عن هذه المنتجات.

وأوضح أن الدولة تدعم الأسر للوصول إلى أعلى المستويات من الجودة، مشيرا إلى أن هناك تنسيقا بين الوزارات المختلفة في هذا الشأن، وتم إقامة 18 معرضا خلال العام الماضي، كما تقوم الدولة بدعم المواد الخام ومستلزمات هذه الصناعات الحرفية إضافة لإقامة محاضرات للحرفيين لبيان كيفية التسويق لمنتجاتهم وتمويلها وتوصيل المفاهيم للوصول بمنتجاتهم إلى التميز، إضافة إلى دعم فرص التصدير والتصميم من خلال مصممين مصريين وأجانب.

ومن جانبها، قالت وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة غادة والي إنه تم اليوم توقيع 3 برتوكولات للتعاون أولها يهدف إلى تصدير منتجات المعرض ومنتجات الأسر المنتجة ودعم فرص التصدير والأسواق الخارجية والاشتراك بالمعارض الدولية واستقدام مصممين من إيطاليا وفرنسا وألمانيا لعمل دورات تدريبية لتطوير التصميمات.

وأضافت أن البرتوكول الثاني بين وزارة التضامن وبنك الإسكندرية لتقديم منحة للوزارة بقيمة مليونى جنيه لإقامة معارض بالمحافظات، والخروج بالمنتجات إلى المعارض الخارجية، والثالث مع شركة أيادي وجمعية التصدير لتأمين العمالة الموسمية وتقديم الرعاية لهم وتقديم التدريب للعمالة والدعم الفني في المصانع لهم ولأسرهم.

وبدوره، قال وزير الصناعة والتجارة المهندس طارق قابيل إن هناك تنسيقا بين كافة الوزارات، إضافة لقيام مركز بحوث الصناعات بعمل بحوث لمناطق اخميم وابوشعرة للتوسع في دعم هذه الحرف والارتقاء بها، كما يقوم جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة بتمويل النشاطات الحرفية، وإن هناك برنامجا بعنوان "رد الأعباء" لمساندة المشروعات الصغيرة والحرفية لتتحول إلى صناعات كبيرة ونمو الصادرات بالتعاون مع وزارة التضامن لكي يتكون الكيان للحرفيين الذين لا يستطيعون تصدير منتجاتهم رغم جودتها.

وأشار قابيل إلى برنامج " المبتكرة" لإنشاء علامة تجارية جديدة مصرية تضم 6 آلاف أسرة والذين بدأوا بالفعل التصدير للخارج لمنتجاتهم المتميزة ومنها اسبانيا، موضحا أن الصناعات الحرفية تعتمد على المهارة التي نقوم بدعمها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى