هذا صديق ترامب الذي طالته يد المحقق مولر

هذا صديق ترامب الذي طالته يد المحقق مولر
هذا صديق ترامب الذي طالته يد المحقق مولر

أكدت وكالة أسوشيتد برس أن محققين من مكتب روبرت مولر المحقق الخاص في قضية التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية، قد استجوبوا توك باراك الذي يعد من أقرب أصدقاء دونالد وتجمعهما علاقات شخصية وتجارية قديمة.

وكان باراك من أقرب مستشاري ترامب خلال الحملة الانتخابية، وقد عمل على جمع التبرعات للحملة، كما كانت تربطه علاقات وثيقة بمديرها السابق بول مانافورت الذي يواجه تهما مالية في محكمتين فدراليتين.

ويلاحق مولر أيضا عددا من المقربين من ترامب، من بينهم جورج نادر الذي كشف عن ترتيبه وحضوره -بصفته ممثلا لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد- اجتماعا سريا في جزر سيشل قبيل تنصيب ترامب، وذلك بهدف إقامة قناة اتصال مع الكرملين دون علم حكومة (الرئيس آنذاك) باراك أوباما.

كما أن مايكل كوهين المحامي الخاص لترامب يخضع هو الآخر للتحقيق على خلفية دفعه مبلغ 130 ألف دولار للممثلة الإباحية ستورمي دانييلز، لإسكاتها بشأن ادعائها إقامة علاقة جنسية مع ترامب قبل سنوات.

وكُشف أن ترامب سدد لمحاميه كوهين المبلغ الذي دفعه لدانييلز، في حين أن الرئيس أعلن في وقت سابق جهله بمصدر ذلك المبلغ، قبل أن يعترف بعلمه بسداد الأموال للممثلة.

وكانت الممثلة الإباحية دانييلز قد رفعت قضيتين على ترامب وكوهين، الأولى بسبب العقد الذي وقعت عليه مكرهة كما تقول، والثانية بسبب القذف بعد أن هاجمها الرئيس ترامب في إحدى تغريداته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى