«القوى العاملة» تبرم اتفاقية جماعية تحقق مكتسبات لـ300 عامل بشركة استثمارية

«القوى العاملة» تبرم اتفاقية جماعية تحقق مكتسبات لـ300 عامل بشركة استثمارية
«القوى العاملة» تبرم اتفاقية جماعية تحقق مكتسبات لـ300 عامل بشركة استثمارية

نجحت جهود وزارة القوى العاملة، بالاشتراك مع النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، وإدارة مجموعة شركات بورت غالب، في إبرام اتفاقية عمل جماعية تكفل الحفاظ على حقوق ومكتسبات نحو 300 عامل.

وقال محمد سعفان، وزير القوى العاملة، في بيان للوزارة اليوم الأحد، إن الاتفاقية نصت على أن يتقاضى كل عامل نظير الوجبات الغذائية مبلغ 60 جنيها للعاملين المقيمين، و30 جنيها للعاملين غير المقيمين «غير شاملة الضريبة في الحالتين»، وذلك عن اليوم الواحد، على أن يتم احتساب المبلغ شهريا عن أيام الحضور الفعلي بالموقع.

ويستحق العامل هذا البدل النقدي للوجبات الغذائية طيلة فترة بقائه في منطقة بورت غالب، وفي حالة تغيير محل العمل للعامل بنقله إلى المدن والمناطق غير النائية، لا يستحق هذا البدل ويعتبر لا أساس له وميزة منتفاة.

وتسري هذه الاتفاقية لمدة ثلاث سنوات تبدأ من تاريخ التوقيع عليها وتنتهي في 31 مارس 2021، وتخضع لأحكام قانون العمل 12 لسنة 2003.

وقع الاتفاق عن النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة، وعن المجموعة المهندس محمد أحمد عبد المنعم، العضو المنتدب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى