النائب أحمد أبو خليل: نقل السفارة الأمريكية للقدس يخدم الجماعات المتطرفة

النائب أحمد أبو خليل: نقل السفارة الأمريكية للقدس يخدم الجماعات المتطرفة
النائب أحمد أبو خليل: نقل السفارة الأمريكية للقدس يخدم الجماعات المتطرفة

قال النائب أحمد أبو خليل، عضو مجلس النواب، إن قرار نقل السفارة الأمريكية للقدس يقطع الطريق أمام أية محاولة لحل القضية الفلسطينية في ظل الجهود الحثيثة لإنهاء الانقسام بين الفصائل الفلسطينية، وسيكون له انعاكسات خطيرة على عملية الاستقرار في الشرق الأوسط، وسيخدم الجماعات المتطرفة.

وأضاف «أبو خليل»، أن فكرة نقل السفارة الأمريكية إلى راودت كثير من رؤساء أمريكا السابقين، وتعرضوا لضغوط من اللوبي اليهودي في أمريكا، إلا أنهم لم يستطيعوا أن يقدموا على هذه الخطوة، إلا أن «» يغامر بهذا القرار، الذي يُعد بمثابة ضربة قاصمة لعملية السلام في المنطقة.

وتابع النائب: «الشعوب العربية بمسلميها ومسيحيها يرفضون هذا القرار»، مطالبًا القادة العرب بسرعة إيجاد حل لهذه الأزمة، الذي ستشكل عائقًا كبيرًا أمام عملية السلام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى