قافلة مساعدات إغاثية وطبية من الأزهر تتوجه لقطاع غزة

قافلة مساعدات إغاثية وطبية من الأزهر تتوجه لقطاع غزة
قافلة مساعدات إغاثية وطبية من الأزهر تتوجه لقطاع غزة

انطلقت قافلة المساعدات الإغاثية والطبية، التي وجه الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بإرسالها بشكل عاجل إلى قطاع ، اليوم الثلاثاء، متوجهة إلى الحدود المصرية الفلسطينية.

وتضم القافلة، التي تم إعدادها بالتعاون بين بيت الزكاة والصدقات المصري وإدارة القوافل الطبية والإغاثية بالأزهر الشريف، نحو 50 طنا من المساعدات الغذائية والإنسانية، وسيارتين محملتين بالمواد والمستلزمات الطبية، الخاصة بالطوارئ والعمليات الجراحية.

وكان الأزهر الشريف قد أدان، أمس الاثنين، بأقسى العبارات، الجرائم الوحشية التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني، بحق أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، واستهدافها المتعمد للمتظاهرين العزل خلال مسيراتهم السلمية، في الذكرى السبعين لنكبة وشعبها، ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى.

وأشاد الأزهر الشريف بما يقدمه الشعب الفلسطيني من نضال باسل وتضحيات عظيمة، في سبيل تحرير أرضه، وحماية مقدساته، وإقامة دولته المستقلة، وعاصمتها الشريف، مستنكرا تقاعس المجتمع الدولي ومؤسساته عن القيام بواجباته، القانونية والأخلاقية، لوقف تلك الجرائم الوحشية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى