بسنت فهمي: لا قلق على مصر من مخاطر ارتفاع تكاليف الدين العالمي

بسنت فهمي: لا قلق على مصر من مخاطر ارتفاع تكاليف الدين العالمي
بسنت فهمي: لا قلق على مصر من مخاطر ارتفاع تكاليف الدين العالمي


قالت النائبة بسنت فهمي، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن تقرير وكالة «موديز»، حول مخاطر ارتفاع تكاليف الدين العالمي، لا يدعو للقلق بالنسبة لمصر، موضحة أن الاحتياطي المصري حاليًا أكثر من نصف الدين الخارجي.

وأضافت «فهمي»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «رأي عام»، المذاع عبر فضائية «تن»، مساء الثلاثاء، أن الدين المصري ذو آجال متوسطة وطويلة الأجل، بالإضافة إلى أن الفترة المستقبلة ستشهد دخول أموال جديدة للدولة من خلال البورصة وجذب الاستثمارات نتيجة الإصلاح الاقتصادي، مشيرة إلى تضارب عدة تقارير دولية بشأن الأوضاع الاقتصادية.

وأوضحت أن ليست ملتزمة بتسديد القروض في الفترة القليلة المقبلة، لافتة إلى أنه لا توجد دولة ليس لديها مخاطر، لاسيما في ظل المنطقة التي تعاني من عدم الاستقرار، منوهة بأن كل مؤشرات الاقتصاد المصري إيجابية وتسير في الطريق الصحيح.

وأشارت إلى وجود مستقبل أكثر وضوحًا بالنسبة للاقتصاد المصري، وفقًا لكافة التقارير الدولية التي تحدثت بصورة مناقضة لتقرير وكالة «موديز».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى