انطلاق ماراثون الانتخابات العمالية بعد توقفها 12 عاما

انطلاق ماراثون الانتخابات العمالية بعد توقفها 12 عاما
انطلاق ماراثون الانتخابات العمالية بعد توقفها 12 عاما

• وزير القوى العاملة يتفقد أماكن قبول طلبات الترشح للانتخابات العمالية
• 2064 لجنة نقابية وفقت أوضاعها على مستوى 27 محافظة


بعد 12 عاما لم تشهد خلالها انتخاب نقابات عمالية، انطلقت، اليوم الأربعاء، إجراءات الانتخابات العمالية، حيث استقبلت مديريات القوى العاملة بالمحافظات أوراق المرشحين للمرحلة الأولى من الانتخابات على مستوى 12 تصنيفا نقابيا؛ استعدادا للانتخاب يومي 23 و24 مايو الجاري.

وتفقد وزير القوى العاملة، محمد سعفان، اليوم، أول أيام تلقي طلبات الترشح للانتخابات النقابية العمالية، للدورة النقابية 2018/2022، بالنسبة للمرحلة الأولى، بقاعة الفروسية بإستاد ، باعتبارها المكان المخصص لمديرية القوى العاملة بالقاهرة.

ووجه الوزير باستمرار قبول طلبات الترشح حتى 10 مساءً بدلا من 5 مساءً، واستيعاب جميع المتقدمين داخل المكان المخصص لقبول الأوراق، وذلك بعد أن شاهد بنفسه الزحام الشديد والطوابير الطويلة أمام شبابيك وأماكن تلقي الطلبات.

وتوافد الآلاف منذ الصباح لتقديم أوراقهم في أول أيام الترشح، الذي يستمر حتى غدا الخميس؛ وذلك لأن اليوم الثاني لقبول أوراق الترشح يتوافق مع أول أيام شهر رمضان، فكل المرشحين يفضلوا أن يقدموا أوراقهم في اليوم الأول، ويأتي ذلك بعد 12 عاما على آخر انتخابات عمالية في 2006.

وقال الوزير، إن عدد اللجان النقابية التي قامت بتوفيق أوضاعها على مستوى النقابات العامة بلغ 2064 لجنة نقابية، وذلك على مستوى 27 محافظة.

ونفى الوزير قبول أي طلبات إضافية أو شخصية من المتقدمين، مؤكدا أنه يجب على المرشح أن يرفق بطلب الترشح صورة من بطاقة الرقم القومي سارية، ومن شهادة الميلاد، وشهادة معتمدة من الجهة التي يعمل بها تتضمن الوظيفة التي يشغلها ودرجته الوظيفية ونوع التعاقد، وشهادة تفيد أنه قد أدى الخدمة العسكرية أو أعفى من أدائها قانونا، وشهادة إتمام التعليم الأساسي، أو شهادة محو الأمية على الأقل، وصحيفة الحالة الجنائية لم يمض على صدورها أكثر من 3 أشهر.

كما يرفق المرشح شهادة من المنظمة النقابية المعنية تفيد بعضوية المرشح في الجمعية العمومية وسداده اشتراكاتها بصفة منتظمة للمدة التي تحددها لائحة النظام الأساسي للمنظمة النقابية المعنية حتى تاريخ فتح باب الترشح، وإقرار من المرشح العامل بالقطاع الخاص يفيد بأنه غير مختص أو مفوض في ممارسة كل أو بعض سلطات صاحب العمل، فضلا عن إقرار مكتوب من المرشح بأنه غير منضم إلى أي منظمة نقابية عمالية من ذات المستوى والتصنيف النقابي المهني.

ويقدم المرشح أيضا إقرارا مكتوبا منه بأنه ليس صاحب عمل في أي نشاط تجاري أو صناعي أو زراعي أو خدمي، وإقرار مكتوب منه بأنه ليس من بين رؤساء القطاعات أو رؤساء وأعضاء مجالس إدارة الهيئات أو الشركات، فيما عدا أعضاء مجالس الإدارة المنتخبين، وإقرار مكتوب منه بأنه ليس مالكا أو حائزا لأكثر من 3 أفدنة إذا كان الترشح لعضوية مجلس إدارة المنظمة النقابية الزراعية المهنية، وشهادة طبية من أحد المعامل التابعة لوزارة الصحة تفيد خلو المرشح من السموم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى