أخبار عاجلة
ماي تهدد متمردي حزبها بالدعوة لانتخابات عامة -

الحوثي يهاجم صالح ويتوعد بالتصدي لقواته بصنعاء

الحوثي يهاجم صالح ويتوعد بالتصدي لقواته بصنعاء
الحوثي يهاجم صالح ويتوعد بالتصدي لقواته بصنعاء

هاجم زعيم جماعة الله عبد الملك الحوثي الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح ووصفه بزعيم المليشيا المعتدية، متهما إياه بتحريض اليمنيين على الاقتتال وبطعن في الظهر، مؤكدا التصدي لقوات صالح.

وفي كلمة متلفزة مساء اليوم السبت، قال الحوثي إن "زعيم المليشيا المعتدية" -في إشارة إلى صالح- قدم لليمنيين كلمة "غير موفقة وكشفت الحقيقة"، واصفا تلك الكلمة بأنها سيئة جدا ولم تتضمن أي كلمة حرص على أمن واستقرار وحياة الناس، بل كانت تدعو إلى الفتنة، حسب قوله.

وأضاف "كلمتنا كانت واضحة حيث دعونا إلى الأمن والاستقرار وترك الاحتراب ووقف الفتنة"، معتبرا أن جماعته مضطرة للوقوف ضد "العدوان"، وداعيا قوات صالح إلى وقف "عدوانها".

واعتبر زعيم الحوثيين أن البلاد تمر بمحنة بعد أن وجهت قوات صالح "أسلحة الغدر" نحو أهالي ، وقال إن جماعته تواصل جهودها لمنع وقوع أي توتر في العاصمة ولتثبيت الأمن والاستقرار.

واتهم الحوثي "المليشيا المعتدية" بأنها تتحرك بأوامر من "دول العدوان"، معتبرا أن هجومها على صنعاء هو خطوة مفضوحة وعدوان باطل بشهادة وإقرار من حلفاء صالح أنفسهم، حسب تعبيره.

وأضاف في كلمته "نشيد بالمخلصين في المؤتمر الشعبي (الحزب الذي يتزعمه صالح) وندين من يسعى لتخريب الحالة الأمنية المستقرة"، معتبرا أن مشكلة الحوثيين ليست مع الشرفاء في حزب المؤتمر ولكن مع "المليشيا المعتدية" التي تتجه لسفك المزيد من الدماء بعد أن "طعنتهم في الظهر كثيرا".

وفي كلمة سابقة للحوثي، اتهم قوات صالح وحزبه بالسعي لإثارة الفتن، مطالبا صالح بأن يكون "أعقل وأنضج" لرفض "التهور والفتنة".

كما أصدرت جماعة الحوثي بيانا اليوم قالت فيه إنه "غير غريب ولا مفاجئ أن يخرج صالح منقلبا على شراكة لم يؤمن بها يوما".

وكان الرئيس المخلوع قد اتهم جماعة الحوثي بشن هجمات والقيام بأعمال استفزازية في صنعاء، داعيا الشعب اليمني إلى الانتفاض ضد ما وصفها بالعصابات التي قامت بأعمال إجرامية.

وتأتي هذه التطورات على خلفية مواجهات بين الحوثيين وقوات صالح اندلعت صباح اليوم، حيث أكدت مصادر في حزب المؤتمر أن قوات صالح سيطرت على محافظات صنعاء والمحويت وحجة ومدينة ذمار، وهو الأمر الذي تنفيه جماعة الحوثي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى احتفلوا بنجاحه في الثانوية العامة.. فقتلوه
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.