تاجاني: لا مشكلة في طرابلس بالنسبة لحقوق الانسان ويجب الاستمرار في مراقبة الوضع

تاجاني: لا مشكلة في طرابلس بالنسبة لحقوق الانسان ويجب الاستمرار في مراقبة الوضع
تاجاني: لا مشكلة في طرابلس بالنسبة لحقوق الانسان ويجب الاستمرار في مراقبة الوضع

كشف رئيس الجهاز التشريعي الأوروبي «أنطونيو تاجاني» خلال مؤتمر صحفي عقده في بروكسل بعد مشاركته في أولى جلسات القمة الأوروبية بشأن مشكلة الهجرة غير النظامية أنه “لا مشكلة في العاصمة بالنسبة لحقوق الانسان، ولكن يجب الاستمرار في مراقبة الوضع” حسب وصفه.

مشدداً على ضرورة تخصيص مبلغ 6 مليار يورو من أجل إغلاق طريق المتوسط الأوسط، أي طريق الهجرة القادمة من ليبيا نحو إيطاليا، مستشهداً بالاتفاق الذي أبرم بين بروكسل وأنقرة عام 2016، وأدى إلى انخفاض ملحوظ في تدفقات المهاجرين عبر هذا الطريق.

هذا وتتمحور الاقتراحات المتداولة في بروكسل والأقل إشكالية، حول ضرورة تعزيز قدرات مكتب اللجوء الأوروبي وتحويله لوكالة مستقلة بصلاحيات واسعة، وانشاء مسار مالي مستقل لإدارة ملف الهجرة، وبالطبع بلورة فكرة منصات الانزال، وتهدد إيطاليا بعدم الموافقة على أي نص ختامي للقمة لا يتضمن مبدأ المسؤولية والتضامن الجماعيين تجاه استقبال المهاجرين.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى