بعد فرضها في حقل الشرارة.. الوطنية للنفط تُعلن حالة القوة القاهرة في مصفاة الزاوية

بعد فرضها في حقل الشرارة.. الوطنية للنفط تُعلن حالة القوة القاهرة في مصفاة الزاوية
بعد فرضها في حقل الشرارة.. الوطنية للنفط تُعلن حالة القوة القاهرة في مصفاة الزاوية

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا “حالة القوة ” في ميناء مصفاة الزاوية النفطي.

حيث كشفت المؤسسة أن هذا الإجراء جاء بعد تراجع مستوى الإنتاج في حقل الشرارة بسبب الهجوم الأخير واختطاف أربعة من موظفي شركة أكاكوس، تم الإفراج عن اثنين منهم لاحقاً.

كما جاء في بيان نشر على موقع المؤسسة الوطنية للنفط الإلكتروني، أنها قامت بإخلاء وإغلاق المحطات 186 – B 115 – IR، مما أدى إلى تراجع مستوى الإنتاج في الحقل إلى 125 ألف برميل في اليوم فقط، وهو ما يكفي لتلبية متطلبات مصفاة الزاوية، ولكنه لا يسمح بتوفر أي فائض للتصدير.

هذا وعلق رئيس مجلس إدارة المؤسسة، مصطفى صنع الله، على اتخاذ الإجراء المذكور قائلاً: “سلامة الموظفين تبقى دائماً على رأس أولوياتنا، وقد قمنا، بعد هذه الحادثة، باتخاذ قرارات تقضي بإجلاء العاملين من عدد من محطات الإنتاج”، مضيفاً أن على إدارة المؤسسة إيلاء الأولوية الكاملة للطلب المحلي على الوقود في الوقت الراهن، وعليه سيتم تحويل الإنتاج المتاح من حقل الشرارة إلى مصفاة الزاوية.

يُذدر أن يوم السبت الماضي، أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط أنه قد تم اقتحام محطة للتحكم على مشارف الشرارة من قبل مجموعة من المسلحين مجهولي الهوية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى