موسكو: نتائج التعاون الروسي الأميركي واضحة في سوريا

موسكو: نتائج التعاون الروسي الأميركي واضحة في سوريا
موسكو: نتائج التعاون الروسي الأميركي واضحة في سوريا

أعلن سفير # في #الولايات_المتحدة، أناتولي أنتونوف، الجمعة، أن نتائج التعاون الروسي الأميركي واضحة في #، وفق وكالة إنترفاكس.

وقال أنتونوف إن موسكو مستعدة لبحث اقتراح بعقد اجتماع جديد بين الرئيس فلاديمير #بوتين ونظيره الأميركي دونالد #ترمب.

كما أشار إلى أن هناك فرصة ضئيلة لأن يزور نواب من البرلمان الروسي قبل انتخابات الكونغرس المقررة في تشرين الثاني/نوفمبر.

ونقلت وكالة "تاس" للأنباء الروسية عن عضو البرلمان الروسي، قسطنطين كوساتشيوف، قوله إن أعضاء الكونغرس قد يزورون روسيا خلال النصف الأول من آب/أغسطس.

وكان البيت الأبيض قد ذكر ، الخميس، أن ترمب وجه الدعوة لبوتين لزيارة واشنطن الخريف المقبل.

وأعلن ترمب، الخميس، أنه يتطلع بفارغ الصبر لعقد "لقاء ثان" مع بوتين، مؤكداً أن قمتهما في هلسنكي تكلّلت بالنجاح.

وقال في تغريدة على ""، إن "القمة مع روسيا حققت نجاحاً كبيراً، إلا بالنسبة إلى عدو الشعب الحقيقي وسائل (الأخبار الكاذبة)"، بعد تعرضه لانتقادات حادة حتى من الجمهوريين على تصريحاته التي اعتبرت متهاونة تجاه روسيا.

وأضاف : "أنتظر بفارغ الصبر لقاءنا الثاني حتى نتمكن من البدء بتطبيق بعض الأمور التي تحدثنا عنها".

من جانبه، اتهم الرئيس الروسي قوى في الولايات المتحدة بمحاولة تقويض نجاح قمته الأولى مع نظيره الأميركي، وقال إنهما تمكنا مع ذلك من بدء مسيرة تحسين العلاقات الثنائية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى