اليمن | تهريب الانترنت الفضائي في اليمن .. تجارة رائجة خارج إطار القانون وصمت الشرعية

اليمن | تهريب الانترنت الفضائي في اليمن .. تجارة رائجة خارج إطار القانون وصمت الشرعية
اليمن | تهريب الانترنت الفضائي في اليمن .. تجارة رائجة خارج إطار القانون وصمت الشرعية

|  

انتعشت في الآونة الأخيرة في المحافظات اليمنية المحررة ظاهرة الاتجار بخدمات الانترنت عن طريق" تهريبه عبر شركات خاصة تعمل بعيدا عن أعين الحكومة اليمنية , وبرزت هذه التجارة عبر سقوط العاصمة اليمنية بيد المليشيات الحوثية وتحكمهم في خدمات الانترنت في عبر الشركة اليمنية الام "يمن نت" .

وتحدثت مصادر خاصة لمأرب برس أن هذه السوق وجدت انتعاشا كبيرا وواسعا خلال السنوات الثلاث الماضية , عن طريق وسطاء متواجدين في السوق اليمينة عبر عدة مسميات تختبئ خلف مسميات تقديم خدمات الانترنت الفضائي , وفي مقدمة تلك المحافظات محافظة عدن ومأرب وحضرموت وغيرها .

حيث يتم تزويد العملاء مودمات خاصة لتقديم خدمات النت الفضائي , يظهر عند التأمل والمتابعة أن هذه الأجهزة دخلت السوق اليمنية عن طريق التهريب ولم تمر على الجهات الرسمية , وأضاف المصدر أن العملاء الذين وافقوا على تلقي هذه الخدمات , يتعرضون بين الفينة والأخرى لعمليات خداع واسعة أبرزها ردائة الخدمة وسعرها الجنوني .

وناشد ناشطون وسياسون الشرعية سرعة البت في المشروع الوطني "عدن نت " لتحرر من قبضة الذي أصبح النت في المناطق المحررة شبه منعدم ولم يعد يلبي رغبات أو طموحات العاملين في مجال الاعلام والصحافة أو كل المهن التي تترتبط حاليا بخدمة الانترنت .

وتحدثت مصادر خاصة لمأرب برس أن أبرز الاعبين في الاتجار بتهريب الانترنت يتم عبر شركات إماراتية تعمل في هذا المجال , ونجحت في اختراق المجال اليمني والتهرب من تقديم أي عائدات مالية للحكومة اليمنية .

وأنتقد النشطاء في المناطق المحررة البط الشديد في العمل في عدن نت التي حتى اللحظة لم تسطيع في تغطية خدماتها لمحافظة عدن .

يشار إلى أن الامارات العربية المتحدة تمتلك القمر الصناعي " الياه سات " وهو أول صناعي إماراتي تم إطلاقه من قبل شركة مبادلة الذراع الاستثمارية لحكومة أبوظبي بتكلفة إجمالية تبلغ 6 مليارات درهم إماراتي ويغطي مناطق إفريقيا وشبه القارة الهندية إضافة إلى منطقة الخليج العربي.

ويضيف موقع الياه سات باللغة العربية أنه تم إطلاق الياه 2 في عام 2012 ليُقدّم خدمة الإنترنت الفضائي "ياه كليك" التي تتيح الوصول للإنترنت لمختلف المؤسسات التجارية والأفرادفي مناطق الشرق الأوسط، وأفريقيا، ووسط وجنوب غرب أسيا.

كما تم إطلاق الياه 3 في عام 2018، ليوسع تغطية الخدمات المقدمة عبر النطاق الترددي Ka من الياه سات لعشرين سوقاً إضافية، لتصل إلى 60% من سكان القارة الأفريقية وأكثر من 95% من سكان البرازيل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى