مقتل طفلة في الهجوم على السفارة الأميركية ببغداد

مقتل طفلة في الهجوم على السفارة الأميركية ببغداد
مقتل طفلة في الهجوم على السفارة الأميركية ببغداد

 

قتلت طفلة وأصيب خمسة في هجوم استهدف السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء الواقعة في العاصمة العراقية، ، وفقا لما أكده مصدر أمني محلي للحرة، الثلاثاء.

وذكرت مصادر لموقع “الحرة” أن منظومة “C-RAM” الدفاعية تصدت لصواريخ الكاتيوشا بنجاح، حيث أسقطت “عددا منها كادت أن تصيب مبنى السفارة وسط المنطقة الخضراء”.

وأكدت خلية الإعلام الأمني العراقية في بيان عبر إطلاق أربعة صواريخ على المنطقة الخضراء، وأشارت إلى أنها أطلقت من “حي الأمين الثانية منطقة الألف دار في بغداد الجديدة”.

وأودى هجوم مشابه، في أيلول الماضي، بمقتل خمسة أطفال وامرأتين بعد سقوط صاروخ ضمن محاولة لاستهداف مطار بغداد.

وتزامن هذا الهجوم مع إعلان واشنطن عن سحب 500 من جنودها من ليبقى فيه فقط 2500 جندي. وأعلنت الفصائل الموالية لايران، منتصف أكتوبر، أنها لن تستهدف السفارة الأميركية شرط ن تعلن واشنطن سحب كل قواتها بحلول نهاية العام.

وتحمل واشنطن كتائب العراقي الأكثر تشددا مسؤولية نحو تسعين هجوما صاروخيا استهدفت منذ عام سفارتها وقواعد عراقية تضم جنودا أميركيين وقوافل لوجستية لمتعاقدين عراقيين يعملون لحساب الأميركي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى