كندا تلوح بفرض عقوبات على الصين

كندا تلوح بفرض عقوبات على الصين
كندا تلوح بفرض عقوبات على الصين

أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو أن بلاده تدرس مختلف الخيارات من أجل إعادة اثنين من مواطنيها المعتقلين في الصين، بما في ذلك فرض عقوبات على بكين.

وقال ترودو للصحفيين، يوم الخميس، ردا على سؤال حول إمكانية فرض عقوبات على الصين، “نحن لا نزال ندرس جميع الخيارات، وسنفعل كل ما بوسعنا من أجل إعادتهما إلى الوطن”.

وتشهد العلاقات بين كندا والصين توترا منذ كانون الاول 2018، إذ اعتقلت السلطات الكندية المديرة المالية لشركة “هواوي” الصينية منغ وانزو.

وبعد ذلك اعتقلت السلطات الصينية اثنين من المواطنين الكنديين العاملين في منظمتين غير حكوميتين، هما مايكل كوفريغ ومايكل سبايوور، واتهمتهما بالتجسس وبأعمال تهدد الأمن القومي الصيني.

واعتبرت كندا اعتقال مواطنيها مسيسا، وقد تفرض عقوبات على بكين تحت قانون “حول ضحايا الحكومات الأجنبية الفاسدة” الذي تم إصداره في عام 2017 لمعاقبة المسؤولين عن “انتهاكات حقوق الإنسان”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى