تحذيرات خطيرة لقائد الجيش.. لبنان يواجه أزمة ولا حلول قريباً

أكدت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي أن المجتمع الدولي معني ببقاء اللبناني قادرا على القيام بمهامه. جاء كلام بارلي خلال مؤتمر دعم الجيش اللبناني الافتراضي اليوم.

قائد الجيش اللبناني جوزيف عون أطلق تحذيرات خطيرة قائلا إن البلاد تواجه أزمة غير مسبوقة، ومن الواضح انعدام الحلول قريبا.

وحذر من أن المس بالمؤسسة العسكرية سيؤدي لانهيار الكيان اللبناني وانتشار الفوضى.

إقفال إحدى محطات الوقود في بسبب نقص البنزين (رويترز)

وأكد العماد جوزيف عون أن الجيش هو المؤسسة الوحيدة والأخيرة التي لا تزال متماسكة في لبنان.

وكان الاتحاد العمالي العام، دعا اليوم الخميس للمشاركة في الإضراب العام "لتأليف حكومة إنقاذ وطني".

والإضراب الذي لاقى تأييداً من أحزاب، بينها أحزاب موجودة في السلطة، وقوى ونقابات عاملة، هو الأوسع رفضاً لحال الانهيار على مجمل المستويات، وللمطالبة بتأليف حكومة اختصاصيين.

ويأتي الإضراب في لحظة اشتباك سياسي رغم أن الإضراب كان مقرراً قبل التصعيد الذي شهدته الساحة اللبنانية، على خلفية ملف تشكيل الحكومة.

ولا يزال لبنان من دون حكومة، بحيث كان كُلِّف بتشكيل الحكومة اللبنانية، في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، وذلك بعد استقالة حكومة حسان دياب، في آب/أغسطس الماضي، لكنه لم يتمكّن حتى الآن من تشكيلها.

يذكر أنه بعد عقود من الفساد وسوء إدارة النخبة السياسية، بدأ الاقتصاد اللبناني في السقوط الحر منذ أكتوبر عام 2019، حيث انهار القطاع المصرفي الذي كان مزدهراً بشكل كبير، وفقدت العملة حوالي 90% من قيمتها مقابل الدولار في السوق السوداء.

كما سقط أكثر من نصف سكان البلاد في براثن الفقر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى