إيران | خامنئي: أوروبا تتبع أميركا عملياً بشأن الاتفاق النووي

إيران | خامنئي: أوروبا تتبع أميركا عملياً بشأن الاتفاق النووي
إيران | خامنئي: أوروبا تتبع أميركا عملياً بشأن الاتفاق النووي

| دعا المرشد الإيراني علي خامنئي لدى استقباله الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في ، الجمعة، إلى تعاون أكبر بين وموسكو وطهران، من أجل "لجم أميركا" على حد تعبيره.

ووفقاً لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" فقد اعتبر خامنئي التعاون بين وروسيا في بأنه "مثال بارز وتجربة جيدة جداً للتعاون الثنائي بين البدلين ويمكن تعزيزه في القضايا الدولية".

تأتي هذه التصريحات بعد تصريحات لمسؤولين روس وأميركيين حول موافقة بوتين على انسحاب القوات الإيرانية وكافة الميليشيات الأجنبية التابعة للحرس الثوري من سوريا.

وأشار خامنئي الذي استقبل بوتين على هامش حضوره في القمة الثلاثية الإيرانية - التركية - الروسية حول سوريا، إلى أن "التعاون بين طهران وموسكو لكبح جماح لأنها تشكل خطراً على البشرية"، حسب وصفه.

كما اعتبر فرض العقوبات الأميركية على كل من إيران وروسيا وتركيا بأنها "نقطة مشتركة قوية جداً للتعاون بين الدول الثلاث".

وطالب خامنئي موسكو بتوسيع التعاون السياسي والاقتصادي ومتابعة الاتفاقيات المشتركة بين البلدين.

من جهته، نقل موقع المرشد الإيراني عن الرئيس الروسي قوله "لقد دمر الأميركيون الوضع من خلال إجراءات غير مجدية، والأوروبيون يتبعون أميركا عملياً بالرغم من أنهم يعلنون بأنهم يبحثون عن طرق لحفظ الاتفاق النووي".

وبحسب الموقع فقد أكد بوتين أن "الأميركيين يضيقون على التبادلات المالية وبذلك يرتكبون خطأ استراتيجياً لأنهم بذلك يعملون على فقدان الثقة بالدولار على المستوى العالمي وإضعافه مقابل تحقيق نجاح سياسي قصير المدى".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى