إيران | الحرس الثوري يعلن مسؤوليته عن الهجوم الصاروخي بالعراق

إيران | الحرس الثوري يعلن مسؤوليته عن الهجوم الصاروخي بالعراق
إيران | الحرس الثوري يعلن مسؤوليته عن الهجوم الصاروخي بالعراق

| أعلن الحرس الثوري الإيراني، الأحد، مسؤوليته عن هجوم صاروخي في أمس، بحسب ما نقلت وكالة "فارس" الإيرانية.

وكانت القوات الإيرانية قصفت، السبت، القرى الكردية الحدودية شمال العراق، بعد يوم من حرق قنصليتها في محافظة البصرة جنوب العراق.

وذكر مصدر أمني مطلع أن القوات الإيرانية قصفت مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني المعارض في مدينة "كويسنجق"، والذي يبعد حوالي 65 كلم من الحدود الشرقية لإقليم كردستان.

وأضاف المصدر أن القصف كان بشكل مكثف واستهدف مرتفعات "بربزينيان" في منطقة "برادوست" الحدودية بين إقليم كردستان وتركيا وإيران لليوم الثاني على التوالي، بحجة تواجد عناصر مسلحة من أحزاب إيرانية معارضة في تلك المنطقة.

وعن الخسائر البشرية والمادية، أوضح المصدر أن القصف تسبب بمصرع 14 شخصاً وإصابة 42 آخرين من أعضاء الحزب الديمقراطي الإيراني، من بينهم سكرتير الحزب، مشيراً إلى نزوح سكان القرى الحدودية من مناطقهم، فضلاً عن إحراق عشرات الدوانم والبساتين الزراعية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى