اليمن | «الصالح».. أكبر معتقلات الحوثي وسوق للاتجار بالبشر يديره مشرفو الجماعة (تفاصيل مرعبة)

اليمن | «الصالح».. أكبر معتقلات الحوثي وسوق للاتجار بالبشر يديره مشرفو الجماعة (تفاصيل مرعبة)
اليمن | «الصالح».. أكبر معتقلات الحوثي وسوق للاتجار بالبشر يديره مشرفو الجماعة (تفاصيل مرعبة)

| أفادت مصادر حقوقية، الاثنين 10 سبتمبر/أيلول 2018م، بأن مليشيا الخوثي تحتجز أكثر من 600 مواطن في محافظة تعز جنوب غرب في سجون متفرقة داخل المحافظة وخارجها.

ويعتبر سجن مدينة الصالح أكبر سجن للمختطفين الذي يتعرضون لأنواع بشعة من التعذيب، أفقدت البعض حياتهم تحت مقاصل الموت البطيء وسط غياب رقابي من منظمات .

860 شقة هي قوام المدينة السكنية في منطقة الجند بتعز ، وبدلاً من أن تتحول الى مركز لإستقبال نازحي الحرب تحولت الى سجن كبير لمعارضي الجماعة وسوق للإتجار بالبشر يديره مشرفو جماعة .

وكان أمل أمهات المختطفين معقودا على مشاورات جنيف التي انتهت قبل أن تبدأ ، حيث نفذت رابطة أمهات المختطفين بمحافظة تعز، وقفة احتجاجية للمطالبة بأن يكون ملف المختطفين والمخفيين قسراً على رأس إنجازات المبعوث الأممي وجميع الأطراف في المشاورات.

وقالت الرابطة ان ما يقارب الـ600 مواطن من المختطفين يتعرضون لشتى أنواع التعذيب الجسدي والنفسي وبطريقة ممنهجة ومستمرة، كما تخفي قسراً أكثر من 88 من أبنائنا دون تهم.وبحسب البيان، تحتجز العشرات من المختطفين والمخفيين قسراً في أماكن معرضة للقصف دون مبالاة في حياتهم التي تعني لنا كل الحياة ليصلوا مدينة تعز وهم في وضع صحي بالغ الخطورة أو جثثاً هامدة.

وأكدت الرابطة أن ما يمارس بحق المختطفين من قبل جماعة الحوثي قد فاق تصور البشر في وحشيته كما تجاوز كل القوانين الإنسانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى