فلسطين | المالكي يجتمع مع الأمين العام لجامعة الدول العربية

فلسطين | المالكي يجتمع مع الأمين العام لجامعة الدول العربية
فلسطين | المالكي يجتمع مع الأمين العام لجامعة الدول العربية

| اجتمع وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، مع الأمين العام لجامعة أحمد أبو الغيط، حيث اطلعه على آخر المستجدات السياسية، ولا سيما الاجراءات المتسارعة التي تُمعن إدارة الرئيس الأمريكي باتخاذها ضد حقوق شعبنا العادلة والمشروعة، والتي تتمثل ليس فقط في إنحياز أمريكي مطلق للإحتلال وسياساته، وإنما أيضاً في إقدام الإدارة الأمريكية، على إتخاذ قرارات ووعود تنال من قضية الشعب الفلسطيني، وتبنيها بشكلٍ سافر رواية الإحتلال ومواقفه ورؤيته، في تحدٍ واضح لعملية السلام ولدور المجتمع الدولي وقرارات الشرعية الدولية، وأخرها إغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.

كما استعرض المالكي قرار ما تسمى المحكمة العليا الإسرائيلية التي رفضت إلتماس سكان الخان الأحمر وقرارها السماح لقوات الإحتلال بإخلاءه، مما يعتبر دليلاً جديداً على أن المحكمة العليا جزءاً لا يتجزأ من منظومة الإحتلال وتعمل على تنفيذ سياساته بعيداً عن أي قانون أو مرجعيات قانونية، وهو محاولة للتغطية على جريمة التطهير العرقي ضد المواطنين الفلسطينيين.

وخطورة ورفض القانون العنصري الإسرائيلي المسمى بـ " الدولة القومية للشعب اليهودي" وآثاره على الحقوق التاريخية والسياسية للشعب الفلسطيني، بالإضافة الى ضرورة التصدي للمشروع الأميركي الاسرائيلي الساعي لتصفية القضية الفلسطينية.

وحذر من التداعيات الخطيرة التي تمارس على الشعب الفلسطيني في قطاع المحاصر جراء اغلاق المعابر وسياسة الحصار والتجويع التي تتبعها حكومة ، مطالبا بضرورة التدخل الدولي المتعدد الأطراف لتوفير الحماية الدولية العاجلة للشعب الفلسطيني، والاعتراف بالدولة الفلسطينية كاملة السيادة وعاصمتها على حدود 1967.

وكما ناقش المالكي مع ابو الغيط قرار الإدارة الأمريكية بوقف الدعم المقدم إلى الأونروا، وتداعياته على أوضاع الفلسطينيين، ولا سيما على الصعيد الاجتماعي والانساني وتحديدا التعليمي والصحي. من جانبه تحدث ابو الغيط عن عزم مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري هذا اليوم، إلى مناقشة كافة القضايا ووضع تصورات لكيفية دعم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

كما تناول اللقاء بحث مشاريع القرارات التي ستصدر عن مجلس الجامعة في دورته 150 والمتعلقة بعملية السلام المتعثرة بسبب تعنت الحكومة الاسرائيلية واستمرارها بسياسة الاستيطان، ورفضها تطبيق قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بالصراع العربي-الاسرائيلي.

وحضر اللقاء: سفير دولة لدى ومندوبها الدائم بالجامعة العربية دياب اللوح،  ومدير الشؤون العربية بالخارجية المستشار أول فايز أبو الرب، والسفير المناوب لدى الجامعة العربية مهند العكلوك، ومدير مكتب وزير الخارجية المستشار أول محمد أبو جامع،  وجميعهم من مندوبية فلسطين بالجامعة العربية.​

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى