فلسطين | "مؤتمر وطني" في ذكرى "أوسلو" الخميس المقبل بغزة

فلسطين | "مؤتمر وطني" في ذكرى "أوسلو" الخميس المقبل بغزة
فلسطين | "مؤتمر وطني" في ذكرى "أوسلو" الخميس المقبل بغزة

| أعلنت القوى الوطنية الفلسطينية بقطاع ،  اليوم الثلاثاء، عزمها عقد مؤتمر وطني بالتزامن مع ذكرى اتفاق "أوسلو" الخميس المقبل في القطاع.

وقال هاني الثوابتة عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر في بيان صحفي، من المقرر أن يعقد مؤتمر فصائلي (ليوم واحد) تحت عنوان (25 على أوسلو الكارثة.. الوحدة هدفنا والمقاومة خيارنا)، الخميس المقبل، في قطاع غزة.

وأضاف، أن "عقد المؤتمر يأتي في ظل مرحلة غاية في الخطورة تتهدّد القضية الفلسطينية، وأنه لا بدّ من التحلّل من تبعات أوسلو، والتمسك بالوحدة الوطنية، ومقاومة الاحتلال؛ لمواجهة التحديات المختلفة".

ولفت إلى أن الدعوة للمؤتمر مفتوحة للجميع، ووُجهت للفصائل والقوى السياسية الرافضة لاتفاق "أوسلو" بشكل أساسي.

وأوضح الثوابتة، أن "المؤتمر سيسلط الضوء على اتفاق "أوسلو" وآثاره على القضية والمشروع الوطني من الجوانب السياسية والاقتصادية والأمنية، من خلال كلمات عدّة، تمثل القوى السياسية، والقطاعات المختلفة لشعبنا."

وتحالف "القوى الوطنية" يتكون من عدة فصائل أبرزها الجهاد الاسلامي، والجبهة الشعبية، وحماس، والجبهة الديمقراطية.

ووقعت منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، اتفاق "أوسلو" للسلام في 13 أيلول/سبتمبر 1993، وتمخض عنه إقامة حكم ذاتي للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة. وبموجب الاتفاق المذكور اعترفت منظمة التحرير الفلسطينية بإسرائيل، عام 1993؛ لكن لم تعترف حتى الآن بحق الفلسطينيين في إقامة دولة مستقلة.
وينص الاتفاق على أن يلتزم الفلسطينيون بنبذ المقاومة المسلحة، والتعاون الأمني مع إسرائيل، وهو ما ترفضه الكثير من الفصائل الفلسطينية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى