إيران | "النيابة" تحذر المواقع من إعلان سعر الدولار عند ارتفاعه

إيران | "النيابة" تحذر المواقع من إعلان سعر الدولار عند ارتفاعه
إيران | "النيابة" تحذر المواقع من إعلان سعر الدولار عند ارتفاعه

| حذّر جعفري دولت آبادي، النائب العام في ، المواقع الصحافية الإيرانية الاقتصادية من إعلان سعر صرف الدولار الأميركي في حال ارتفاعه، غير أنه سمح بإعلان سعر صرف الدولار في حال انخفاضه فقط، الأمر الذي حلله متابعون للشأن الإيراني بأن طهران تتوقع ارتفاعاً كبيرا للدولار مقابل العملة المحلية، مع اقتراب الجولة الثانية من العقوبات الأميركية التي ستبدأ بعد 4 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل والتي تهدف إلى منع صادرات النفط الإيرانية بشكل كامل.

وأجاب جعفري دولت آبادي، في مؤتمر صحافي اليوم الاثنين، رداً على سؤال حول إعلان المواقع عن سعر صرف الدولار في حال انخفاضه، قائلا: "نعم، يمكن للمواقع إعلان سعر الدولار، لكن فقط في حال انخفاضه أمام العملة المحلية، أما إذا ارتفع، خصوصاً في حال ارتفاعه الشديد، فلا يجوز إعلان سعره".

كما أشارت تقارير واردة اليوم أيضاً من سوق طهران إلى ارتفاع في سعر القطع الذهبية والعملات الأجنبية، مرة أخرى، بعد الانخفاض المؤقت والمريب الذي سُجِّل في الأيام الماضية.

وقد أفادت هذه التقارير بأن سعر الدولار الأميركي اليوم بلغ 13.850 توماناً، کما ارتفع سعر القطعة الذهبية الجديدة بما قيمته 450 ألف تومان مقارنةً بالأمس، حيث وصل إلى 4 ملايين ريال و150 ألف تومان. ويأتي هذا بعد أن بشر مسؤولون إيرانيون يتولون مناصب حكومية أو يعملون في البنوك، باستمرار انخفاض الدولار والعملات الأجنبية أمام #الريال_الإيراني.

ويراقب المواطن الإيراني، بحساسية كبيرة، سعر الدولار في سوق طهران، حيث بات سعر الدولار يؤثر مباشرة في حياته اليومية، وقد ارتفع سعر الدولار خلال الستة أشهر الماضية بشكل غير مسبوق في العقود الأربعة الأخيرة.

وفي سياق متصل، تداولت وسائل التواصل الاجتماعي اليوم عدداً من التقارير وروايات شهود العيان، تفيد بإضراب بدأ صباح اليوم، في سوق تبريز، حيث قام نشطاء بنشر مقاطع فيديو لمحال تجارية مغلقة في السوق، كما تداول المواطنون على وسائل التواصل أخباراً تفيد بوجود مكثف لعناصر الشرطة الإيرانية التي تنتشر في محيط سوق تبريز.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى