فلسطين | إردوغان يتحدى السعودية: لا يمكنكم التملص، اثبتوا مغادرة الخاشقجي

فلسطين | إردوغان يتحدى السعودية: لا يمكنكم التملص، اثبتوا مغادرة الخاشقجي
فلسطين | إردوغان يتحدى السعودية: لا يمكنكم التملص، اثبتوا مغادرة الخاشقجي

| تحدى الرئيس التركي رجب طيب الاثنين السلطات طالبا منها "إثبات" مغادرة الصحافي السعودي المفقود جمال خاشقجي مقر القنصلية السعودية في اسطنبول، بعد التداول بمعلومات تفيد بقتله داخلها على أيدي عناصر أمنيين سعوديين.

وقال الرئيس اردوغان خلال زيارته الى بودابست ردا على سؤال حول الصحافي السعودي "لا يمكن للمسؤولين عن القنصلية التملص عبر القول بأنه غادر القنصلية، على السلطات المسؤولة أن تثبت ذلك".

وأضاف "إذا كان غادر بالفعل عليكم أن تثبتوا ذلك بالصور". وتابع الرئيس التركي "يجري حاليا درس التنقلات من وإلى المطار. هناك أشخاص قدموا من العربية السعودية. إن النيابة العامة تقوم بدرس هذه المسألة".

وكانت الشرطة التركية أعلنت السبت أن 15 سعوديا قدموا الى اسطنبول وغادروها الثلاثاء، وكانوا في مقر القنصلية لدى وجود الصحافي خاشقجي فيها بناء على موعد مسبق لاتمام معاملات ادارية.

كما أعلنت المصادر التركية التي تكلمت عن فرضية الاغتيال أن هؤلاء الاشخاص هم الذين قاموا بعملية الاغتيال. الا أن نفت على الفور هذه المعلومات، وهي تؤكد أن الصحافي غادر مقر القنصلية بعد ان أنهى معاملاته.

وختم اردوغان قائلا "من واجبنا السياسي والانساني متابعة هذه المسألة". وكان أعلن الاحد أنه ينتظر نتائج التحقيقات للكلام عن الموضوع. 

من جانبها، أفادت صحيفة "صباح" التركية الأحد، بأن السلطات التركية، تركّز في تحقيقاتها، على سيارتي نقل تابعتين للقنصلية السعودية في اسطنبول، استخدمت، بحسب الاشتباه، بنقل جثمان جمال خاشقجي إلى خارج مبنى القنصلية.

وبحسب التقرير، فإنه تم ملاحظة السيارتين وهما تغادران القنصلية بعد دخول خاشقجي إليها، علما أن السيارتين تحملان لوحات ترخيص دبلوماسية، ما يمنع الشرطة المحلية من تفتيشهما.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى