خليل زاده يواصل التنسيق الأميركي مع ممثلين لطالبان بالدوحة

خليل زاده يواصل التنسيق الأميركي مع ممثلين لطالبان بالدوحة
خليل زاده يواصل التنسيق الأميركي مع ممثلين لطالبان بالدوحة

| قالت "وول ستريت جورنال" إن مبعوث لجهود السلام في أفغانستان اجتمع في أمس الجمعة مع ممثلين من حركة طالبان، في إطار جهود إدارة الرئيس دونالد لإنهاء الحرب الأفغانية المستمرة منذ 17 عاما.

ونقلت الصحيفة عن شخص مطلع على الاجتماع قوله إن الممثل الأميركي الخاص بالمصالحة الأفغانية زلماي خليل زاده التقى بمسؤولين من طالبان في الدوحة.

وهذه هي المرة الثانية -خلال أربعة أشهر- التي يعقد فيها مسؤولون أميركيون محادثات مباشرة مع ممثلين لطالبان.

وأضافت الصحيفة أن المصدر لم يكشف عن مضمون المناقشات التي جرت بين الجانبين.

ويقوم خليل زاده هذه الأيام بجولته الأولى بصفته المبعوث الأميركي الخاص، التي تستغرق 11 يوما، وسيزور خلالها كلا من أفغانستان وباكستان والإمارات وقطر والسعودية.

ومطلع سبتمبر/أيلول المنصرم تم تعيين خليل زاده -السفير الأميركي السابق في كابل وبغداد- ممثلا خاصا للشأن الأفغاني. ولخصت الخارجية الأميركية -في بيان سابق- مهمته بتنسيق وتوجيه الجهود الأميركية لضمان جلوس طالبان على طاولة المفاوضات.

والتقت أليس ويلز نائبة مساعد وزير الخارجية الأميركي لجنوب ووسط آسيا مع مسؤولين من طالبان في الدوحة في يوليو/تموز الماضي.

وقال مسؤول في طالبان كان ضمن الوفد المؤلف من أربعة أشخاص في ذلك الاجتماع، إنه أسفر عن "إشارات إيجابية للغاية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى