فلسطين | الإغاثة الزراعية تفتتح دورة تدريبية لصناعة الكمبوست وتسويقه

فلسطين | الإغاثة الزراعية تفتتح دورة تدريبية لصناعة الكمبوست وتسويقه
فلسطين | الإغاثة الزراعية تفتتح دورة تدريبية لصناعة الكمبوست وتسويقه

| افتتحت جمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية) بمقرها في دورة تدريبية حول كيفية تصنيع السماد العضوي "الكمبوست" وتسويقهكمنتج فلسطيني " وذلك ضمن مشروع" تخضير الاقتصاد الفلسطيني" الممول من الاتحاد الأوروبي بالشراكة مع المؤسسة الإيطالية AIDOS.

 هذا وقد شارك في الدورة التدريبية (15) مهندساً من بينهم ثلاثة مهندساتكمندوبين عن الجمعيات الزراعية القاعدية الشريكة التي تهتم بالزراعات الامنة ومن هذه الجمعيات (جمعية أصدقاء البيئة، شركة أكنان، جمعية منتجي الزراعات الامنة، المركز الحيوي).

افتتح الدورة التدريبية م. مجدي دبور منسقمشروع "تخضير الاقتصاد الفلسطيني" في غزة،مشيراً الى أن "الهدف منالتدريب رفع مستوى الجمعيات الشريكة في انتاج الكمبوست الفلسطيني بمواصفات ذات جودة عالية ومنافس قوي للمنتجات المستوردة منه"، وأوضح م. دبور ان المشروع يهدف ايضاً الى صناعة الاسمدة العضوية كبديل اخضر وسائق للاقتصاد الفلسطيني. وموضحاً أن المواضيع التدريبية ستتناولكيفية صناعة الكمبوست يدوياً، الى جانب امور أخرى تختص بالقضايا الإدارية للجمعيات المصنعة للكمبوست والمؤسسات القاعدية الزراعية. 

وأضافت م. دبور في سياق العرض الافتتاحي للورشة ان " المشروع يسعى ايضاً الى زيادة الحصة السوقية للكمبوست الفلسطيني، والى زيادة وعى الجمعيات الزراعية القاعدية بمفهوم الزراعة العضوية. من خلال عملية تدريبية مكثفة في الفترة الواقعة ما بين السابع من أكتوبر الجاري وحتى الثامن عشر من نفس الشهر. حيث يتلقى المشاركون خلال هذه الفترة تدريباً بمعدل خمسة ساعات يومياً.

وأنهى م. دبور كلمته الافتتاحية بالقول " ان الإغاثة الزراعية وشركائها يسعيان الى تعزيز التوجه نحو الزراعات الامنة بما يحفظ السلامة الصحية والبيئية، ويضمن استدامة العناصر الحية للتربة وحق الأجيال القادمة من الانتفاع بها. ويسعيان ايضاً الى تعزيز المنتجات الفلسطينية من السماد العضوي كمنتج وطني يمتاز بالجودة العالية والقدرة على المنافسة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى