مصر | صور لتمثال تاريخي دهنوه بهدف تجميله.. فشوهوه

| أثار طلاء تمثال الفلاحة المصرية الذي صممه الفنان الراحل فتحي محمود بالبويات لتجميله، حالة غضب عارمة في ، الأمر الذي دفع وزارة الثقافة للتدخل الفوري وتشكيل لجنة لإعادة ترميمه وفق أحدث الوسائل العلمية.

وبدأت الواقعة الجمعة، حيث قام حي العمرانية التابع لمحافظة الجيزة جنوب ، بعمليات دهان وطلاء وتجميل لتمثال الفلاحة المصرية، وهو من إبداع وتصميم النحات والفنان الراحل فتحي محمود، ويقع أمام قاعة الصوت والضوء بالهرم، مؤكدا في بيان رسمي أن التمثال عانى الإهمال والتشويه مثلما يحدث للأعمال الفنية في ميادين مصر رغم كونه من أعمال أهم فنان نحت مصري معاصر.

وقال الحي إنه بناء على ذلك قامت إدارة الإعلانات بالحي بإعادة تجميل التمثال، وإزالة العبارات المسيئة مع تجميل المنطقة المحيطة به.

أثارت الواقعة غضب المصريين الذين طالبوا عبر مواقع التواصل ووسائل الإعلام بمحاسبة رئيس الحي، فيما رد اللواء خالد عصر، رئيس الحي على ذلك بالقول، إن التمثال ليس أثريا وكان مكتوبا على جدرانه عبارات ورسومات مسيئة ومشينة ووجب إزالتها.

وفي الجانب الآخر، رفض المهندس محمد أبو سعدة، رئيس الجهاز القومي للتنسيق الحضاري التابع لوزارة الثقافة ما جرى للتمثال من تشويه وطلاء، مؤكدا أن أي جهة ليس لها الحق في طلاء التمثال دون الرجوع إلى الجهاز.

وأكد أنه يجب احترام الملكية الفكرية للفنان الراحل ولا يجوز تغيير شكل التمثال أو التدخل في ألوانه بالطلاء.

من جانبها، شكلت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة لجنة فنية من قطاع الفنون التشكيلية برئاسة الدكتور خالد سرور والجهاز القومي للتنسيق الحضاري برئاسة المهندس محمد أبو سعدة لمعاينة وبحث أسباب تشوه التمثال.

وطلبت الوزيرة العمل على عودة التمثال إلى أصله ورونقه اعتبارا من صباح اليوم الأحد.

وكشفت عبد الدايم أن هناك قرارا سابقا لرئيس الوزراء بالاستعانة بوزارة الثقافة في وضع الرؤية المعمارية لتطوير الميادين، بهدف تغيير الصورة البصرية للفراغات العامة على مستوى الجمهورية.

وشددت على ضرورة التزام كافة الجهات بقرار رئيس الوزراء الذي يلزم جميع الأجهزة والجهات المحلية بمراجعة وزارة الثقافة في أعمال تجميل الميادين.

وذكرت الوزيرة المصرية أن القرار يأتي حفاظاً على الذوق العام من خلال العمل عبر المؤسسات الرسمية المتخصصة، وهي قطاع الفنون التشكيلية والجهاز القومي للتنسيق الحضاري، في وضع تصورات لتطوير الميادين والحدائق من الناحية الجمالية والحضارية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى