اعتقال أطفال بحملة انقلابية في المحويت وحجة

اعتقال أطفال بحملة انقلابية في المحويت وحجة
اعتقال أطفال بحملة انقلابية في المحويت وحجة

أفادت مصادر محلية في محافظتي حجة والمحويت بأن الميليشيات الحوثية أقدمت على خطف سبعة أشخاص، معظمهم من الأطفال، في سياق عملها الممنهج لقمع السكان والتنكيل بهم والبطش بمعارضيها من كافة أطياف المجتمع.

ونقلت« الشرق الأوسط »عن المصادر قولها «أن عناصر من الجماعة الحوثية، أقدموا أمس على اختطاف سبعة طلاب في محافظة المحويت كانوا في نزهة جماعية إلى أحد الأودية في مديرية حفاش، قبل أن تتلقفهم أيدي الجماعة الحوثية بالاعتقال. وكشفت المصادر أن أغلب المختطفين ما بين سن 17 - 18، وأن الجماعة رفضت الإفراج عنهم إلا بتوقيع التزام بحضور دورة طائفية تثقيفية، ومن ثم الانضمام إلى صفوفها للقتال في الساحل الغربي، وهو ما رفضه الطلبة السبعة الذين يصرون على إطلاق سراحهم دون قيد أو شرط.

إلى ذلك أفادت المصادر في محافظة حجة بأن عناصر الجماعة اختطفوا مواطنين اثنين أمس في مديرية المحابشة، على خلفية تبنيهم وقفة احتجاجية لجهة اعتقال الجماعة قبل أيام اثنين من الشبان الناشطين في توزيع المعونات الإنسانية على الأسر المحتاجة في مديرية أسلم المنكوبة بتفشي الجوع والمرض.

وذكرت المصادر أن عناصر حوثية مسلحة أقدموا صباح أمس على اختطاف المواطنين ياسر هبة وعبد الله المهدي، أثناء وجودهما في سوق المحابشة، واقتادوهما إلى سجن القرانة في المديرية التي كانت شهدت وقفة احتجاجية للتنديد باعتقال الناشطين عدنان الغيلي ومحفوظ الأشول والمطالبة بالإفراج عنهم. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى