قنصلية السعودية بنيويورك: التحقيق جارٍ بوفاة الطالبتين

| أكدت القنصلية في في بيان رسمي بثته اليوم الإثنين، فيه عملها مع السفارة السعودية في أميركا، والسلطات المحلية لمعرفة سبب وفاة طالبتين سعوديتين، عثر عليهما في نهر "هدسون" بمدينة نيويورك، بتوجيهات من سفير خادم الحرمين الشريفين في الأميركية، وانطلاقاً من مسؤوليتها تجاه المواطن، ومراعاة لخصوصية القضية، وتصحيحا لملابسات الحديث بدون تحري الدقة.

وقالت القنصلية السعودية في بيانها: "إن تقرير الطب الشرعي لم يصدر بعد سبب الوفاة في هذه الحادثة، والتي لا تزال قيد التحقيق، وأكدت القنصلية السعودية أنها تعمل مع السلطات المحلية في أميركا ووزارة الخارجية الأمريكية وسفارة السعودية في واشنطن، لمعرفة ملابسات وتفاصيل هذه القضية.

البيان


وتابعت قنصلية المملكة في نيويورك بيانها بالإشارة إلى أنها عينت محاميا من قبلها لمتابعة المسار القانوني للقضية، كما أنها سعت للتواصل مع عائلة الضحيتين للوقوف إلى جانبها في هذا الظرف، ولفتت إلى أن الطالبتين كانتا تدرسان برفقة أخيهما في واشنطن.

يذكر أن القنصلية أعلنت، الأحد، أنها تتابع قضية الطالبتين وتتعاون مع السلطات المحلية لكشف ملابسات وفاتهما، بعد أن عثر عليهما في نهر "هودسون" الخميس الماضي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى