قيادات مؤتمرية تتجاوب مع عرض التحالف توفير «خروج آمن» لهم

قيادات مؤتمرية تتجاوب مع عرض التحالف توفير «خروج آمن» لهم
قيادات مؤتمرية تتجاوب مع عرض التحالف توفير «خروج آمن» لهم

 

تجاوبت شخصيات من «المؤتمر الشعبي العام» و«الحرس الجمهوري» مع العرض الذي قدمه تحالف دعم الشرعية في خلال الآونة الأخيرة بتوفير «خروج آمن» لها من والمناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية.
فقد أعلن المتحدث باسم التحالف، العقيد تركي المالكي، أن أعضاء من «المؤتمر الشعبي العام» وشخصيات من القبائل وأخرى من «الحرس الجمهوري»، تواصلوا مع قوات التحالف لتوفير خروج آمن لهم من صنعاء وبعض المناطق في اليمن. وقدم المالكي، الذي كان يتحدث خلال الإيجاز الصحافي الأسبوعي، في أمس، شكره لأعضاء «المؤتمر الشعبي» الذين تواصلوا معه شخصياً الأسبوع الماضي، مفيداً بأنهم يسعون إلى تحقيق الغاية من وقف الانقلاب ودعم من تخلوا عن التعاون مع .
وذكر المالكي، من جهة أخرى، أن الانقلابيين يعطّلون تحركات المنظمات الأممية التي تعمل في ظروف غير مناسبة وغير ملائمة، مشيراً إلى أن عناصر هذه المنظمات يعانون من وقف الجهود الأممية؛ حيث يتم احتجازهم وسحب جوازات السفر منهم، في تعطيل تام للجهود الإغاثية والإنسانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى