فلسطين | الحكومة تهنئ الشعب بحلول ذكرى المولد النبوي

فلسطين | الحكومة تهنئ الشعب بحلول ذكرى المولد النبوي
فلسطين | الحكومة تهنئ الشعب بحلول ذكرى المولد النبوي

هنأت حكومة الوفاق الوطني برئاسة رامي الحمد الله، أبناء الشعب العربي الفلسطيني في كافة أماكن تواجدهم في الوطن والشتات، وأبناء الامة العربية والإسلامية، بمناسبة حلول ذكرى مولد النبي العربي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

ودعا المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود إلى الارتقاء لمستوى معاني إحياء هذه الذكرى النورانية الشريفة، وترجمة ذلك في الحفاظ على مصالح شعبنا، وعلى رأسها إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية رحمة بأبناء الشعب ووفاء لدماء شهداء الشعب وآلام وعذابات الاسرى، لأن إحدى المعاني الرئيسية لمولد سيدنا المصطفى عليه السلام هي الرحمة والوحدة وحفظ مصالح الأمة والدفاع عنها، مضيفا أن مولد رسولنا وحياته صلى الله عليه وسلم ليس حدثا تاريخيا يفسر بالزمان والمكان والمناسبة، بل يرتبط ارتباطا عميقا ومباشرا بالتكليف السماوي وجوهر الحياة الجديدة للعرب الذين شاء الحق سبحانه وتعالى أن يجعلهم حملة الرسالة إلى البشرية جمعاء، والذين شاء سبحانه وتعالى أيضا أن يجعل نفرا منهم، وهم الشعب العربي الفلسطيني، حارسا ومدافعا عن أقدس المقدسات أقرب الأرض إلى السماء مدينة القدس العربية عاصمة ، فلا يجوز أن يكون حال حراس القدس على ما هو عليه من الانقسام والفرقة والتناقض المنفر.

وشدد المحمود على أن فلسطين والقضية برمتها وفي القلب منها عاصمة دولتنا وعاصمة قلوب العرب وأرواح المسلمين مدينة القدس، تتعرض لأشد المخاطر التي لم تتعرض لها مدينة في العالم منذ فجر التاريخ وحتى اليوم، وإن ذلك لا يمكن التصدي له وإحباطه دون استعادة الوحدة الوطنية وتمتين الصف الداخلي والالتفاف حول منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب العربي، ودعم القيادة وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، في التصدي للمشاريع الاستعمارية الجديدة التي يتم التخطيط لفرضها علينا وعلى المنطقة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى