فلسطين | مجدلاني: منع الحسيني وغيث من السفر يندرج في اطار سياسة فرض الوقائع

فلسطين | مجدلاني: منع الحسيني وغيث من السفر يندرج في اطار سياسة فرض الوقائع
فلسطين | مجدلاني: منع الحسيني وغيث من السفر يندرج في اطار سياسة فرض الوقائع

قال الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية احمد مجدلاني، أن قرار سلطات الاحتلال منع عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير وزير شؤون عدنان الحسيني، ومحافظ القدس عدنان غيث من السفر ، يندرج في اطار سياسة فرض الوقائع على الارض ، وفي ظل الحملة الشرسة التي يقوم بها الاحتلال ضد كل ما هو فلسطيني في العاصمة القدس.

واضاف مجدلاني حكومة الاحتلال تكشف عن وجهها العنصري والفاشي بالقرارات والقوانين والاجراءات التي تحاول فرضها، وكل ذلك يترافق بدعم وغطاء من ادارة ، فهذه الفاشية تقوم بحرب على العاصمة القدس في محاولة منها لفرض سيطرتها ، لكن ارادة وصمود شعبنا سيدحر هذا العدوان .

ومن جهة اخرى رحب مجدلاني بتصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي ، خلال مشاركته في اعمال منتدى حوارات المتوسط (ميد 2018) المنعقد في العاصمة الايطالية روما ، حيث قال "إنه من المستحيل ضمان الاستقرار في منطقة البحر الأبيض المتوسط دون حل القضية الفلسطينية الأكثر أهمية".

وأشار إلى أن اعادة الاعتبار للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية يتطلب من المجتمع الدولي ، التحرك باتجاه استقرار المنطقة عبر الدعوة لعقد مؤتمر دولي للسلام بمشاركة فاعلة من الاتحادية والصين والاتحاد الاوروبي بحضور كافة الإطراف المعنية وتحت مظلة ، لحل القضية الفلسطينية ، وأن استمرار حكومة الاحتلال وادارة ترامب بخطوات التصعيد يضع المنطقة على حافة الانفجار بأية لحظة .

وجدد مجدلاني التأكيد على ان لا سلام بدون القدس ولا دولة بدون القدس، ولمواجهة التحدي الذي يواجهنا بالحفاظ على القدس وعلى انتمائها العربي الفلسطيني المسيحي والإسلامي، وانطلاقا من كون القدس تعتبر في مقدمة القضايا الوطنية والعربية والدولية فإنه ينبغي علينا اتخاذ جملة من الإجراءات التي تعزز مكانة القدس بالنظام السياسي الفلسطيني، وتعزز من صمود اهلها، وذلك عبر تشكيل أمانة القدس، وتوحيد المرجعيات السياسية فيها تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى