لبنان.. انفجار في صيدا يستهدف مسؤولاً في حماس

استهدف ، اليوم الأحد، في مدينة اللبنانية، مسؤولاً في حركة حماس يدعى #محمد_عمر_حمدان المعروف بـ"أبي حمزة".

وأدى الانفجار الذي وقع في محلة البستان الكبير في #صيدا، لإصابة حمدان، حيث نفت حركة #حماس مقتله، وقد تم نقله للمستشفى، حيث يخضع لعملية جراحية. وقد أكدت مصادر أن حالته الصحية مستقرة وليست خطيرة جدا.

وأكد نائب المسؤول السياسي لحركة "حماس" في # جهاد طه، أن " الذي استهدف بعملية التفجير في صيدا هو أحد أعضاء الحركة، ويعمل في مكتب مسؤولها السياسي في لبنان أحمد عبد الهادي"، محملاً المسؤولية عن استهداف حمدان.

وفي التفاصيل، وبحسب وكالة الأنباء اللبنانية، فإن السيارة التي انفجرت تعود لمحمد حمدان الذي كان يهم بالصعود عليها، حيث انفجرت على الفور واشتعلت النيران فيها، ما أدى إلى إصابته إصابة طفيفة بقدمه ونجاته.

وضربت القوى الأمنية طوقا في المكان، فيما عملت سيارات الإطفاء التابعة لبلدية صيدا على إخماد الحريق في السيارة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى