بعد مقتل 4 من جنودها.. باكستان تحتج لدى الهند

بعد مقتل 4 من جنودها.. باكستان تحتج لدى الهند
بعد مقتل 4 من جنودها.. باكستان تحتج لدى الهند

استدعت الخارجية الباكستانية نائب السفير الهندي لدى #إسلام_آباد، جي بي سنغ، للاحتجاج على قصف هندي على الجانب الباكستاني من خط السيطرة الفاصل في #كشمير المتنازع عليها بين البلدين، في أحدث موجة من التصعيد بين البلدين منذ مطلع العام الجديد.

وذكر بيان صادر عن الخارجية أن ما وصفه بالخرق الحدودي غير المبرر من قبل قوات "الاحتلال الهندي" في كشمير باستخدام قذائف الهاون الثقيلة في قطاع "كوتلي" أسفر عن مقتل 4 جنود وجرح 5 آخرين.

كما أشار البيان إلى أنه وبالرغم من دعوات ضبط النفس تواصل الهند خروقاتها الحدودية، لافتاً إلى أنه ومنذ بداية العام الجاري فقد ارتكبت #الهند 100 خرق حدودي على طول خط السيطرة الفاصل في كشمير وعلى الحدود الدولية بها خلال 15 يوماً فقط.

وتابع البيان أن ما وصفه بالتصعيد غير المبرر لانتهاكات وقف إطلاق النار من قبل الهند مستمر منذ العام الماضي.

ونوه بيان الخارجية الباكستانية إلى أن الاستهداف المتعمد للمناطق المأهولة بالسكان المدنيين والجنود الذين يقومون بأعمال الصيانة هو أمر يدعو إلى الاستياء ويتنافى مع الكرامة الإنسانية والقوانين الدولية وحقوق الإنسان، معتبراً أن انتهاك الهند لوقف إطلاق النار يشكل تهديداً للسلم والأمن الإقليميين وقد يؤدي إلى عواقب غير مدروسة استراتيجياً.

كذلك حثت الخارجية الجانب الهندي على احترام اتفاق وقف إطلاق النار الموقع عليه بين البلدين عام 2003، والتحقيق في الخرق الأحدث وكافة الخروقات السابقة.

كما طالبت إسلام آباد الجانب الهندي أن يأمر قواته باحترام وقف إطلاق النار نصاً وروحاً، وأن تحافظ الهند على السلم على طول خط السيطرة والحدود الدولية بين البلدين، وحثتها على السماح لبعثة مراقبي في الهند وباكستان بالقيام بمهمتها المكلفة بها، وفقاً لقرارات الدولي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى