جثث على "قوارب الأشباح" من بيونغ يانغ لليابان

جثث على "قوارب الأشباح" من بيونغ يانغ لليابان
جثث على "قوارب الأشباح" من بيونغ يانغ لليابان

أعلنت السلطات اليابانية، الثلاثاء، انتشال 8 جثث من زورق جنح إلى وسط وتشتبه بأنه كوري شمالي.

وصرح هيروشي آبي، المسؤول الرفيع في الشرطة، بأن خفر السواحل عثر على جثث 7 رجال داخل حطام الزورق الذي جرفه التيار إلى كانازاوا في وسط #اليابان الأسبوع الماضي.

وتابع آبي أن السلطات عثرت أيضا على رفات متحلل لرجل آخر على بعد نحو 15 مترا من مكان الزورق، مضيفاً أنه "من الصعب تحديد هوية الجثث لأنها بدأت بالتحلل"، مشيرا إلى أن الأمواج حالت دون إجراء عملية تفتيش دقيقة للزورق.

وأضاف: "رأينا علبة تبغ تحتوي على رسائل كورية لكن لا يمكننا تأكيد أن القارب كوري شمالي".

إلا أن خفر السواحل يشتبه في أن القارب هو الأخير من سلسلة زوارق صيد كورية شمالية يجرفها التيار إلى السواحل اليابانية بعد العدد القياسي المسجل العام الماضي.

وأظهرت نشرها التلفزيون حطام قارب مسطح القاع على الشاطئ.

وأورد تلفزيون "تي في أساهي" أنه تم العثور على شارة عليها صورة الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ ايل، في الحطام.

قوارب الأشباح

وسجل عدد #زوارق_الصيد الكورية الشمالية التي ينتهي بها الأمر في اليابان رقما قياسيا في عام 2017 بلغ 2017 بالمقارنة مع 66 قاربا في 2016، بحسب خفر السواحل الياباني.

وتطلق وسائل الإعلام المحلية تسمية " #قوارب_الأشباح" على هذه الزوارق لأن طواقمها يموتون أحيانا في عرض البحار.

ويقول خبراء إن الصيادين الكوريين الشماليين يتوغلون لمسافات أبعد في عرض البحار لتلبية مطالب الحكومة بتحقيق صيد أكبر، إلا أن قواربهم المتهالكة معرضة لمشاكل ميكانيكية وغيرها وليس لديهم وسائل كثيرة لطلب النجدة.

وتقيم اليابان علاقة متوترة مع #كوريا_الشمالية، إذ غالبا ما توجه بيونغ يانغ تهديدات وتطلق صواريخ بالقرب من اليابان أو فوقها.

إلا أن #خفر_السواحل_الياباني ينقذ من وقت لآخر #صيادين كوريين شماليين يتعرضون لحوادث في مياهه الإقليمية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى