إسرائيل تقتحم أحياء في جنين.. وتحاصر منزلاً وتفجره

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي في وقت متأخر من ليل الأربعاء مدينة #جنين شمال الضفة الغربية.

وأفاد مراسل العربية أن اشتباكات ومواجهات وقعت بين قوات الاحتلال وفلسطينيين في أحد الأحياء، وقد أدت إلى مقتل شخص، وإصابة آخرين.

كما أشار إلى أن قوات الاحتلال أطلقت صاروخاً على بيت يتحصن فيه فلسطينيون.

في حين أفادت وسائل إعلام فلسطينية أن قوة إسرائيلية حاصرت منزل نصر جرار (أحد قادة كتائب القسام الذي قتل في انتفاضة الأقصى عام 2002)، ثم قامت بتفجيره، ما أدى إلى مقتل ابنه أحمد البالغ من العمر 22 عاماً.

أحمد نصر جرار

من جهتها، أعلنت الشرطة الإسرائيلية، أن اشتباكاً مسلحاً وقع في مدينة جنين، بين قوة من الإسرائيلي ومسلحين فلسطينيين.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية، من بينها الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرنوت" عن الجيش قوله في بيان إن جنديين أصيبا خلال العملية في جنين، أحدهما وصفت جروحه ما بين متوسطة وخطيرة، أما الآخر فإصابته طفيفة.

من جهة أخرى، اعتقلت وحدة إسرائيلية خاصة، مساء الأربعاء، فلسطينيين اثنين، من جنين.

إلى ذلك، نقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان قولهم إن عناصر الوحدة اقتحموا محطة وقود في المدخل الجنوبي للمدينة، واعتقلوا عاملين اثنين فيها، وصادروا كاميرات المراقبة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى يهود بواشنطن يتضامنون مع عهد التميمي

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة