تعيين صيني مبعوثًا خاصًا للأمم المتحدة للمرة الأولى

تعيين صيني مبعوثًا خاصًا للأمم المتحدة للمرة الأولى
تعيين صيني مبعوثًا خاصًا للأمم المتحدة للمرة الأولى

: عيّن الأمين العام للأمم المتحدة الثلاثاء سفيرًا صينيًا هو هوانغ تشيا مبعوثًا خاصًا جديدًا إلى منطقة البحيرات العظمى في شرق أفريقيا، للمرة الأولى بالنسبة إلى الصين ، ما يدل على تنامي دورها في المنظمة الدولية.

قال مصدر دبلوماسي صيني لوكالة فرانس برس "إنه أول مبعوث خاص صيني"، لأن الأمم المتحدة تقول إن ليس لديها علم بسابقة مماثلة منذ نحو عشرين عامًا.

يشار إلى أن الصين الضالعة كثيرًا دبلوماسيًا واقتصاديًا في افريقيا، أصبحت في الآونة الأخيرة ثاني مساهم مالي في الأمم المتحدة بعد ، وهي المكانة التي كانت تحتلها . وبلغت حصة الصين حاليًا 12% من موازنة عمل الأمم المتحدة، و15% من موازنة عمليات حفظ السلام.

يذكر أن الصين العضو الدائم في الدولي تملك حق النقض، وهي مساهم كبير أيضًا في إرسال قوات ضمن مهام حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، حيث ينتشر أكثر من 2500 جندي صيني ضمن بعثات في مالي وجمهورية الكونغو الديموقراطية وجنوب السودان ولبنان.

كما يشار إلى أن منطقة البحيرات العظمى التي تحاول الأمم المتحدة إرساء الاستقرار فيها منذ سنوات عدة تضم دولًا مثل بوروندي وأوغندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية ورواندا.

سيخلف المبعوث الصيني الجديد لتلك المنطقة الجزائري سعيد جينيت، الذي أنهى مهمة استمرت أربع سنوات. ويقع مكتب المبعوث الخاص لمنطقة البحيرات العظمى في نيروبي.

وأكدت الأمم المتحدة في بيان أن الدبلوماسي الصيني لديه أكثر من 30 سنة خبرة دبلوماسية في العالم، وخصوصًا في أفريقيا، حيث تولى مهامًا عدة رفيعة المستوى.

وكان الدبلوماسي خصوصًا سفيرًا للصين في النيجر (2009-2012) والسنغال (2012-2015) وجمهورية الكونغو الديموقراطية (2015-2018) كما عمل سابقًا في سفارتي الصين في الغابون وفرنسا.
 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى