إيران | رجل دين إيراني توقع سقوط النظام فاختفى منذ 8 أشهر

إيران | رجل دين إيراني توقع سقوط النظام فاختفى منذ 8 أشهر
إيران | رجل دين إيراني توقع سقوط النظام فاختفى منذ 8 أشهر

أفادت وسائل إعلام إيرانية أن أحد كبار مراجع الشيعة في ، آية الله روح الله قرهي، وهو رئيس حوزة "الإمام المهدي" الدينية في ، مختف بظروف غامضة منذ 8 أشهر.

ونشر موقع "إنصاف نيوز" الحكومي تقريرا الجمعة ذكر فيه بأن آية الله قرهي، مختف منذ ثمانية أشهر، ولم تنشر وسائل الإعلام الإيرانية أي أخبار عنه خلال هذه الفترة، كما أن قادة التيار الأصولي المتشدد المقربين منه لا يعلمون شيئا عن مصيره.

كما نقل التقرير عن وسائل إعلام إيرانية تصريح قرهي العام الماضي، حول تنبؤه بأن "الثورة الإسلامية لن تدوم أكثر من خمسين عامًا" وربط ضمنيا قضية اختفائه بهذا التصريح.

لكن "إنصاف" نشر تقريرا آخر بعد ساعات، ذكر فيه أنه تمكن من التواصل مع مدير القسم الإعلامي في حوزة "الإمام المهدي" الدينية، علي هاديان، الذي ذكر بأن اختفاء آية الله قرهي كان بسبب المرض.

وأكد هاديان - بحسب إنصاف نيوز - أنه قبل 8 أشهر تم نقل آية الله قرهي إلى المستشفى بسبب مشاكل في العمود الفقري ومكث هناك مدة شهرين، ومنذ ذلك الحين فهو طريح الفراش بالمنزل.

وأوضح هاديان أن قرهي لم يعد مدرسا في الحوزة لأنه لم يعد هناك حوزة أساسا وقد تم إلغاؤها. كما رفض ارتباط قرهي بجبهة " بايداري ( الصمود)" التي أوصلت محمود أحمدي نجاد إلى الرئاسة.

وبالرغم من ذلك، لا زالت وسائل إعلام ايرانية تنشر تقرير "إنصاف نيوز" الذي نقل قادة جبهة الصمود المتشددة عدم لقائهم أو علمهم بأخبار آية الله قرهي منذ 8 أشهر.

كما ذكر الموقع في تقريره أن قرهي لم يعد يرتدي زي رجال الدين، بينما ربطت مواقع أخرى قضية اختفائه بتصريحاته التي توقع خلالها سقوط النظام بعد 50 عاما من عمره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى