ترمب لأردوغان: خفف العمليات العسكرية في عفرين

ترمب لأردوغان: خفف العمليات العسكرية في عفرين
ترمب لأردوغان: خفف العمليات العسكرية في عفرين

أعلن البيت الأبيض الأربعاء أن الرئيس حث على الحد من عملياتها العسكرية في # وتفادي خطر الصراع مع القوات الأميركية، وذلك في اتصال هاتفي مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان.

وقال البيت الأبيض في بيان: "عبر الرئيس ترمب عن قلقه من أن تصاعد العنف في # بسوريا يهدد بتقويض أهدافنا المشتركة في سوريا".

وأضاف: "حث تركيا على عدم التصعيد والحد من أعمالها العسكرية وتفادي وقوع خسائر بين المدنيين وزيادة النازحين واللاجئين".

وينتشر نحو 2000 جندي أميركي في سوريا ينتمي معظمهم إلى القوات الخاصة.

تركيا لأميركا: أوقفوا تسليح الوحدات

فيما قال مكتب الرئيس التركي إن الرئيس أبلغ نظيره الأميركي، خلال الاتصال الهاتفي، بأن على واشنطن وقف تزويد وحدات حماية الشعب الكردية بالسلاح.

وقال بيان أصدره المكتب إن العملية التي بدأت يوم السبت تهدف إلى "طرد عناصر إرهابية" من عفرين لحماية الأمن القومي التركي وإنها تجرى وفقاً للقانون الدولي.

وكان الرئيس أردوغان أكد أن بلاده ستواصل إجهاض ما وصفه بالمؤامرات على حدودها مع سوريا، بدءا من منطقة .

وأشار #أردوغان إلى أن تنظيم " # " ووحدات الحماية الكردية وجهان لعملة واحدة، وأن أطرافاً خارجية تتحكم بهما، وتستغلُهما حسب الحاجة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى