العراق | السيستاني لروحاني: يجب حصر السلاح بيد أجهزة الدولة

العراق | السيستاني لروحاني: يجب حصر السلاح بيد أجهزة الدولة
العراق | السيستاني لروحاني: يجب حصر السلاح بيد أجهزة الدولة

رحب المرجع العراقي علي السيستاني، الأربعاء، بتعزيز العلاقات مع الجيران وفق احترام سيادة بلاده وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للعراق.

وأصدر السيستاني بيانا بعد لقاء الرئيس الإيراني حسن روحاني جاء فيه "تحديات هي مكافحة الفساد وحصر السلاح بيد الدولة وأجهزتها".

وذكر مكتب المرجع الأعلى في البيان، أن "السيستاني استقبل قبل ظهر اليوم، الرئيس الإيراني حسن روحاني والوفد المرافق له"، مبيناً أن "الرئيس الضيف شرح للمرجع جانباً من نتائج مباحثاته مع المسؤولين العراقيين، وما تم التوصل إليه معهم في إطار تطوير علاقات الصداقة وحسن الجوار بين البلدين".

وأضاف البيان أن السيستاني قد أبدى خلال اللقاء "ترحيبه بأي خطوة في سبيل تعزيز علاقات العراق بجيرانه وفقاً لمصالح الطرفين، وعلى أساس احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية"، مشيراً إلى "الحرب المصيرية التي خاضها الشعب العراقي لدحر العدوان الداعشي، ومذكّراً بالتضحيات الكبيرة التي قدمها العراقيون الأبطال في الانتصار على هذا التنظيم الإرهابي وإبعاد خطره عن المنطقة كلها، ومنوهاً بذات الوقت بدور الأصدقاء في تحقيق ذلك".

وبحسب البيان، لفت المرجع الشيعي إلى "أهم التحديات التي يواجهها العراق في هذه المرحلة، وهي مكافحة الفساد وتحسين الخدمات العامة وحصر السلاح بيد الدولة وأجهزتها الأمنية"، معرباً عن أمله بـ"تحقيق تقدماً مقبولاً في هذه المجالات".

وشدد السيستاني بحسب البيان، على "ضرورة أن تتسم السياسات الإقليمية والدولية في هذه المنطقة الحساسة بالتوازن والاعتدال، لتجنب شعوبها مزيداً من المآسي والأضرار".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى