مهاجرون غير شرعيين يحضرون خطاب ترمب

مهاجرون غير شرعيين يحضرون خطاب ترمب
مهاجرون غير شرعيين يحضرون خطاب ترمب

أفاد تقرير صحفي بأن أكثر من عشرين مهاجرا دخلوا بطريقة غير شرعية سيحضرون أول خطاب يلقيه الرئيس الثلاثاء المقبل عن حالة الاتحاد خلال جلسة مشتركة لمجلسي النواب والشيوخ (الكونغرس).

وسيتواجد ما لا يقل عن 23 مهاجرا ممن دُرج على تسميتهم "الحالمين" في القاعات العامة في غرفة مجلس النواب بصفتهم ضيوفا للنواب الديمقراطيين، وفقا للائحة بالحضور قدمها الجمعة مساعد في الكونغرس.

وكان البيت الأبيض كشف الخميس عن أن ترمب سيقترح على الكونغرس منح المواطنة الأميركية لنحو 1.8 مليون مهاجر غير مسجلين يُسمون "الحالمين" الذين دخلوا البلاد بطريقة غير شرعية وهم أطفال. 

ويعرض الاقتراح مسارا إلى المواطنة، يستغرق بين عشر و12 عاما، مع متطلبات للعمل والتعليم وشخصية حسنة الأخلاق، وذلك بموجب برنامج العمل المؤجل للقادمين في مرحلة الطفولة المعروف اختصارا باسم (داكا).

وأعلن النائب الجمهوري كارلوس كوربيلو من فلوريدا، وهي ولاية تضم عددا كبيرا من المهاجرين غير الشرعيين، أنه سيصطحب أيضا معه حالما كضيف لحضور خطاب ترمب يوم الثلاثاء.    

وقال النائب الديمقراطي سكوت بيترز عن كاليفورنيا إنه "يتشرف" بأن تكون ضيفته خلال خطاب ترمب الحالمة كارين باهينا التي دخلت البلاد خلسة عبر الحدود مع عام 2001 عندما كانت طفلة في الثامنة من عمرها.

وتتمتع باهينا التي أنهت دراستها الجامعية بالحماية بموجب برنامج "داكا"، الذي يسمح للمهاجرين الشبان غير الشرعيين الذين دخلوا البلاد وهم أطفال بالدراسة والعمل، إلا أن البرنامج تنتهي مهلته في الخامس من مارس/ آذار المقبل.

وبالإضافة إلى المهاجرين، ستتمثل أيضا في الخطاب المشاركات في حملة "أنا أيضا"، وهو الوسم على وفيسبوك المتعلق بضحايا من النساء اللواتي قررن كسر الصمت وكشف الاعتداءات التي تعرضن لها.      

وسيصطحب عشر نواب على الأقل ضحايا تحرش جنسي كضيفات بحسب اللائحة، في الوقت الذي تحاسب فيه الولايات المتحدة المتورطين بأفعال كهذه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى